۱۰۴۹مشاهدات
انظروا كيف تكررت العبارات المحرفة والشعارات المزيفة في صورة واحدة من دون أن تتغير خلفية الصورة, وان الذي تغير هو فحوى اللافتة ولعدة مرات. فكان الخزي والعار من نصيب النفوس المريضة.
رمز الخبر: ۳۵۸۴
تأريخ النشر: 09 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: کتب "كاظم فنجان الحمامي" تطوع الفاسقون في وسائل الأنباء المرئية والمقروءة, وشحذوا هممهم لتشويه صورة الشعب البحريني المسالم, وتسلحوا هذه المرة بالبرامجيات الكومبيوترية لقلب الحقائق, وتزييف فحوى الشعارات, وتحريف عباراتها الوطنية, وتحويلها الى عبارات طائفية مرفوضة, بهدف استعداء الرأي العام العربي ضد أبناء البحرين, فسارعت إلى تشويه الصورة التالية, التي تبين بما لا يقبل الشك لافته يحملها الشباب في ميدان اللؤلؤة, كتبوا عليها (حركتنا سلمية مطالبنا شرعية), وظهروا في الصورة بوجوههم البريئة المسالمة.

فاستنفرت النفوس المريضة طاقاتها الشيطانية للاسهام في حملات الشحن التحريض, وبثت سمومها عبر شبكات التواصل الاجتماعي, ومارست تأجيجا مضرا باستقرار البلد, فتحولت المنتديات المغرضة إلى منابر لبث الفتنة, وخلق حالة من العداء الطائفي بين البحرين وأهلها.







لا اريد ان اطيل عليكم, فالصورة الفوتوغرتفية التالية, توضح مدى حماقة المنتديات السيئة في التلاعب بعقول الناس, ومدى سعيها في تأجيج النعرات الطائفية, ومدى فشلها في استخدام المؤثرات الكومبيوترية في تشويه الصورة الحقيقة.

انظروا كيف تكررت العبارات المحرفة والشعارات المزيفة في صورة واحدة من دون أن تتغير خلفية الصورة, وان الذي تغير هو فحوى اللافتة ولعدة مرات. فكان الخزي والعار من نصيب النفوس المريضة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار