۲۳۱مشاهدات
وانتقل تنظيم الدولة الإسلامية إلى أفغانستان وباكستان عندما أعلن عن ولاية جديدة أطلق عليها “ولاية خرسان” في عام 2015.
رمز الخبر: ۳۵۷۰۰
تأريخ النشر: 16 July 2017
شبکة تابناک الاخبارية: قُتل زعيم تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان، الملقب بـ "أبو سعيد"، في غارة جوية استهدفت مقر التنظيم في إقليم كونار شرقي البلاد، بحسب مسؤولين أمريكيين.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، في بيان الجمعة، إن الغارة التي شُنت في 11 يوليو/ تموز أسفرت كذلك عن مقتل عدد من مسلحي التنظيم.

وأضاف البيان أن الغارة "كانت تستهدف إعاقة خطة التنظيم في التوسع” في أفغانستان.

وقتل سلف أبو سعيد، الذي كان يعرف باسم عبد الحسيب، في غارة عسكرية في أبريل/ نيسان الماضي.

ولم يؤكد تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانسنتان حتى الآن نبأ مقتل زعيمه.

وقالت المتحدثة باسم البنتاغون، دانا وايت، إن أبو سعيد اختير لقيادة التنظيم بعدما قتلت القوات الأمريكية والأفغانية قائدي التنظيم السابقين حافظ سعيد خان في غارة شنتها طائرة دون طيار في 2016 وعبد الحسيب في وقت مبكر من هذا العام.

وواجه تنظيم الدولة معارضة مسلحة من أكبر الجماعات المسلحة وأقواها، وهي حركة طالبان، وخاض معها صراعا من أجل حشد مزيد من الدعم له أو زيادة رقعة الأراضي التي يسيطر عليها في أفغانستان.

وتعتبر كونار واحدة من معاقل التنظيم، إلى جانب ولاية ننكرهار شرقي البلاد.

وإلى جانب مقتل سعيد وعبد الحسيب، قتلت القوات الأمريكية والأفغانية أو اعتقلت المئات من مسلحي التنظيم في عمليات عسكرية شنت هذا العام، وفقا للجيش الأمريكي.

وانتقل تنظيم الدولة الإسلامية إلى أفغانستان وباكستان عندما أعلن عن ولاية جديدة أطلق عليها "ولاية خرسان” في عام 2015.

وفي يوليو/ تموز 2016، قتل هجوم انتحاري استهدف تجمعا للشيعة في كابل نحو 80 شخصا.

وبعد ثلاثة أشهر، حصد هجومان متزامنان خلال احتفال شيعي بذكرى عاشوراء نحو 30 شخصًا.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني، قتل هجوم على أحد المساجد في كابل أكثر من 30 شخصا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: