۳۴۶مشاهدات
واستشهد تسعة مدنيين اتراك في الهجوم الذي شنته البحرية الاسرائيلية في المياه الدولية على السفينة "مافي مرمرة" التركية المشاركة في الاسطول الذي حاول كسر الحصار على قطاع غزة في 31 ايار/مايو الماضي.
رمز الخبر: ۳۵۶
تأريخ النشر: 13 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اعلنت وزارة الخارجية التركي في بيان لها اليوم الخميس ان انقرة انشات لجنة تحقيق داخلية خاصة بشان عدوان الكيان الاسرائيلي على اسطول الحرية في المياه الدولية اواخر اذار/ مارس الماضي.

وقال البيان ان التحقيق سيركز على تفاصيل العدوان وكيفية معاملة المتضامنين مع عزة على ان يتم تقديم تقرير مفصل الى اللجنة الدولية التي شكلتها الامم المتحدة في العدوان ذاته.

واضاف البيان ان مسؤولين في وزارات الخارجية والعدل والداخلية والبحر سيشاركون في اعمال تلك اللجنة.

ويضم فريق التحقيق التركي خبراء من الخارج اضافة الى ممثلين عن وزارات العدل والداخلية والنقل الاتراك.

وتؤكد تركيا رفضها لاي تحقيق داخلي يجريه الكيان وتطالب بتحقيق دولي مستقل.

واستشهد تسعة مدنيين اتراك في الهجوم الذي شنته البحرية الاسرائيلية في المياه الدولية على السفينة "مافي مرمرة" التركية المشاركة في الاسطول الذي حاول كسر الحصار على قطاع غزة في 31 ايار/مايو الماضي.

وادى الهجوم على اسطول المساعدات الدولية الى توتر العلاقات بين الكيان الاسرائيلي وتركيا واستدعت انقرة سفيرها.

وتؤكد انقرة ان على الكيان الاسرائيلي ان تقدم اعتذارات وتدفع تعويضات للضحايا وان ترفع الحصار عن قطاع غزة.

وكان رئيس اركان جيش الاحتلال الاسرائيلي غابي أشكينازي اعتبر الاربعاء أمام لجنة التحقيق الإسرائيلية أن اطلاق النار على ناشطي أسطول الحرية كان مبررا، مدعيا أن الجنود كانوا مستهدفين وحياتهم مهددة.

في هذا السياق، قالت الامم المتحدة إن لجنة التحقيق الدولية ليس من مهامها تحديد المسؤوليات الجنائية الفردية، بل لدراسة الحقائق وتحديدها مع الظروف وإطار الحادث.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: