۲۴۰مشاهدات
الرئيس روحاني:
واكد على السعي لتنفيذ الاتفاق، معربا عن امله في ان يسهم هذا الاتفاق في تعبيد الطريق امام تواجد سائر الشركات الاوروبية على صعيد تطوير التعاون مع ايران .
رمز الخبر: ۳۵۵۸۰
تأريخ النشر: 04 July 2017
شبکة تابناک الاخبارية: قال الرئيس الايراني حسن روحاني ان عقد تطوير المرحلة 11 لحقل بارس الجنوبي ليس فقط صفقة اقتصادية بل تعاون مهم على صعيد نقل الخبرات العلمية والتقنية والادارية .

ولدى استقباله اليوم الاثنين المدير التنفيذي لشركة توتال الفرنسية باتريك بويان وصف روحاني التوقيع على عقد تطوير المرحلة 11 من حقل بارس الجنوبي الغازي بين شركة نفط الوطنية الايرانية وشركة توتال الفرنسية على طريق تطوير التعاون الاقتصادي – التقني بين ايران وفرنسا بانه ايجابي وقال ان ايران وفرنسا تربطهما دوما علاقات وتعاون متميز .

واشار روحاني الى مكانة فرنسا على الصعيد الاقتصادي وتكنولوجيا الطاقة وقال ان توقيع وتنفيذ هذه الصفقة يعد خطوة ايجابية على طريق تطوير التعاون الاقتصادي والتقنية الاكبر بين البلدين .

ولفت روحاني الى ان مساعي حكومته تهدف لانجاح الاتفاق النووي وصولا الى تذليل الطريق امام تطوير التعاون الاقتصادي بين الشركات الاجنبية العملاقة وايران وقال انه لحسن الحظ فان توفر العزيمة السياسية لدى ايران ومجموعة 5+1 قاد الى انجاح الاتفاق النووي .

واشار الى جولته في اوروبا وفرنسا عقب التوقيع على الاتفاق النووي وقال، هنالك ارادة سياسية بين المسؤولين في باريس لتطوير العلاقات الثنائية وقد جرى التوقيع على اتفاقيات مهمة لتطوير العلاقات والتعاون بين البلدين .

واعتبر روحاني تقدم شركة توتال عقب الاتفاق النووي لمزاولة الانشطة في قطاع النفط والغاز الايراني وابرام هذا العقد بانه كان متوقعا، واضاف ان سياستنا تقوم على التعاون مع الشركات العملاقة مثل توتال .

ولفت روحاني ايضا الى ان هناك الان مشاريع في قطاع النفط والغاز باستثمارات تصل الى نحو 200 مليار دولار بامكان الشركات الاجنبية العملاقة المشاركة فيها .

واكد ضرورة السعي لارساء دعائم السلام والاستقرار في المنطقة لتحقيق التقدم الاقتصادي والتنمية في المنطقة لان التعاون العلمي والتنموي بامكانه ان يسهم في القضاء على الجهل والفقر باعتبارهما مهد نمو وانتشار الارهاب .

واعرب روحاني عن امله في ان تتخذ ايران وفرنسا من خلال الاتفاقيات المبرمة والتعاون الجديد في مجال النفط والغاز والبتروكيمياويات خطوات ملحوظة في سياق تطوير العلاقات الثنائية .

واعتبر روحاني منطقة "بارس الجنوبي" مركزا مهما لتطوير التعاون الدولي مع ايران في مجال الطاقة والتكنولوجيا واضاف انه نظرا لوجود الطاقات المتميزة والشباب الفاعل في ايران فان عقد تطوير المرحلة 11 من حقل بارس الجنوبي ليس صفقة اقتصادية فحسب بل منطلقا لتعاون مهم على صعيد نقل الخبرات العلمية والتقنية والادارية.

بدوره اعرب بويان عن ارتياحه للقائه الرئيس الايراني، معتبرا ابرام الاتفاق مع ايران بانه تحظى باهمية كبيرة لشركة توتال وقال نحن اليوم سعداء جدا لنجاحنا في ابرام هذا الاتفاق الذي كان ثمرة جهود مسؤولي الجانبين .

واكد على السعي لتنفيذ الاتفاق، معربا عن امله في ان يسهم هذا الاتفاق في تعبيد الطريق امام تواجد سائر الشركات الاوروبية على صعيد تطوير التعاون مع ايران .

ودعا الى تطوير التعاون والعلاقات في مختلف القطاعات بين الشركات الايرانية والاوروبية وقال ان شركة توتال اختارت التعاون طويل الامد مع ايران في مجال الغاز والنفط والبتروكيمياويات .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: