۱۶۶مشاهدات
وتابع، ان بلاده تتطلع الى ازالة العقبات من امام العلاقات بين البلدين وتسعى الى ايجاد آلية مناسبة لاستمرار التعاون بين البلدين.
رمز الخبر: ۳۵۵۷۶
تأريخ النشر: 04 July 2017
شبکة تابناک الاخبارية: اعلن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف استعداد ايران لتقديم المساعدات الانسانية الى الشعب السوري وتسوية الازمة في هذا البلد سياسيا وقال ان ايران ترحب باي مبادرة للحكومة الفرنسية بهدف التوصل الى حل سياسي للنزاع الراهن في سوريا.

وجاءت تصريحات ظريف هذه لدى استقباله امين عام وزارة الخارجية الفرنسية كريستيان ماسيه اليوم الاثنين بطهران حيث بحث الجانبان حول القضايا الثنائية والاقلمية المختلفة .

واشار ظريف خلال اللقاء الى المسار الصحيح للعلاقات بين البلدين، معربا عن امله في ان يتواصل التعاون المشترك بين البلدين ويشهد ازدهارا.

واضاف ان تواصل اللقاءات الثنائية من شانها ازالة العقبات من طريق العلاقات بين البلدين لاسيما العقبات الاقتصادية، داعيا الى مواصلة الحوار السياسي بين البلدين .

ولفت ظريف الى التطورات الاقليمية، معلنا استعداد ايران لتقديم المساعدات الانسانية الى الشعب السوري وقال: انه مثلما تتطلع ايران الى التوصل لحلول سياسية لتسوية المشاكل الراهنة في سوريا فانها ترحب باي مبادرة من الحكومة الفرنسية للتوصل الى حل سياسي للنزاع القائم في هذا البلد.

بدوره اشار كريستيان ماسية الى العلاقات الوثيقة بين البلدين وقال ان حجم العلاقات الاقتصادية بين البلدين شهد نموا ملحوظا عقب التوصل الى الاتفاق النووي.

وتابع، ان بلاده تتطلع الى ازالة العقبات من امام العلاقات بين البلدين وتسعى الى ايجاد آلية مناسبة لاستمرار التعاون بين البلدين.

ولفت الى موقف بلاده ازاء التنفيذ الكامل للاتفاق النووي ورغبة باريس في تسوية سريعة للازمة الاخيرة بين دول مجلس التعاون وقال ان فرنسا ترحب بالوساطة بين دول مجلس التعاون لتسوية هذه الازمة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار