۳۳۴مشاهدات
واضاف ان كينيا باعتبارها مركزا تجاريا في شرق افريقيا تولي اهمية جادة في تعزيز علاقاتها مع ايران علي كافة الصعد وفي هذا السياق تم وضع اتفاقات طيبة علي جدول اعمال كلا البلدين .
رمز الخبر: ۳۵۵۱
تأريخ النشر: 07 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: وصف الرئيس محمود احمدي نجاد مجالات التعاون بين ايران وكينيا بالعديدة والواسعة واضاف لدي استقباله رئيس وزراء كينيا رايلا اودينغا في طهران ان البلدين يرغبان بتعزيز التعاون الشامل في ظل التطورات العالمية الراهنة مايصب في صالح الشعبين والبلدان المستقلة
   
ووصف احمدي نجاد خلال هذا اللقاء العلاقات بين ايران وكينيا بالاخوية وبانها ذات طبيعة ثقافية .

وتابع :ان ايران وكينيا تقفان في جبهة واحدة ولديهما قواسم مشتركة علي الصعد الثقافية ماجعل شعبي البلدين يرتبطان باواصر طيبة .

ولفت الي ان ايران وكينيا لديهما طاقات كامنة كثيرة للرقي بمستوي العلاقات الثنائية والاقليمية بينهما واوضح، ان البلدين يستطيعان تفعيل طاقات التعاون في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية والقيام بخطوات مؤثرة ترمي لتوطيد الاواصر بينهما .

واشار رئيس الجمهورية الي اهمية البني التحتية في القطاعات المصرفية والجمركية من اجل تعزيز التعاون الصناعي والتجاري بين البلدين واكد في ذات الوقت ضرورة منح المزيد من الاهتمام بهذه البني التحتية .

ووصف كينيا بانها من المراكز الرئيسية للحركات الاستقلالية في افريقيا و'انها لهذا السبب تحظي بمكانة خاصة في فكر الشعب الايراني وثقافته' .

من جانبه وصف رئيس وزراء كينيا اودينغا خلال هذا اللقاء محادثاته التي اجراها في طهران مع النائب الاول لرئيس الجمهورية محمد رضا رحيمي بالبناءة والمفيدة .

واضاف ان كينيا باعتبارها مركزا تجاريا في شرق افريقيا تولي اهمية جادة في تعزيز علاقاتها مع ايران علي كافة الصعد وفي هذا السياق تم وضع اتفاقات طيبة علي جدول اعمال كلا البلدين .

واكد عزيمة بلاده في تعزيز العلاقات مع ايران علي كافة الصعد السياسية والدولية .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: