۲۷۵مشاهدات
وجددت السرايا التأكيد على جهوزيتها واستعدادها للدفاع عن المقدسات، والعمل بكل قوة على إعداد جيش من المقاتلين لتحرير فلسطين كل فلسطين.
رمز الخبر: ۳۵۵۰۰
تأريخ النشر: 25 June 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أعلنت سرايا القدس، الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، في يوم القدس العالمي، عن انضمام فوج قتالي جديد تعداده 2000 مقاتل إلى صفوفها، ويحمل اسم "قدس".

ووجهت السرايا على لسان أحد مقاتليها، في فيديو مصور - بَدا كأنه بيان بهذه المناسبة الخالدة - عدة رسائل، أبرزها كانت موجهةً للاحتلال الإسرائيلي، أكدت فيها أن رحى الحرب لن تتوقف إلا بتحرير كامل أرض فلسطين، معاهدةً الله بالمضي في جهادها حتى تحرير ثرى فلسطين كل فلسطين.

وجاء في نص الرسالة، للعدو المحتل : من أراد النجاة منكم بني صهيون فليرحل عن أرضنا وعن مقدساتنا، ومن لم يرحل فعليه أن ييقن أننا أعددنا لكم جيشًا لسحقكم ينتظر النزول لساحاتكم ليسوء صباحكم".

وجددت السرايا التأكيد على جهوزيتها واستعدادها للدفاع عن المقدسات، والعمل بكل قوة على إعداد جيش من المقاتلين لتحرير فلسطين كل فلسطين.

ودعت أحرار العالم إلى دعم الشعب الفلسطيني الطامح للحرية، واسترداد حقوقه المسلوبة من اليهود الغاصبين، مضيفةً :" إن من واجبكم أن تدعموا فلسطين ومقاومتها وقضيتها العادلة بكل ما أوتيتم بقوة حتى يكون لكم حظٌ في النصر والتمكين بإذن الله".

ونبهت سرايا القدس على لسان أحد مجاهديها كل الذين يعتقدون أن المفاوضات مع العدو الصهيوني قد تعيد حقنا المسلوب إلى النظر إلى ما حققه أسلافهم من المفاوضين الذين لم يجنوا لقضيتنا إلا مزيدًا من  ضياع حقوقنا وأرضنا ومنح العدو المزيد من الوقت على حساب الشعب الفلسطيني دون إعطاء أي حق لهم.

وشددت على أن استرداد فلسطين والقدس من العدو الصهيوني لن يكون إلا عبر فوهة بنادق المجاهدين المخلصين، معلنةً براءتها إلى الله من أي قول وفعل يفرط أصحابه بشبرٍ من أرض فلسطين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار