۳۱۲مشاهدات
وصرح بان الامريكيين ادركوا جيدا خاصة علي نطاق الاستشارات العسكرية الايرانية في العراق وسوريا، القوة العملياتية والاستخباراتية للحرس الثوري، ومنيوا بهزائم فادحة من ايران.
رمز الخبر: ۳۵۴۲۹
تأريخ النشر: 19 June 2017
شبکة تابناک الاخبارية: قال مساعد ومستشار القائد الاعلي للقوات المسلحة اللواء يحيي صفوي، ان شن الحرب ليس من استراتيجيات الجمهورية الاسلامية الايرانية، بل انها تسعي الي ارساء السلام والاستقرار والأمن في منطقة الخليج الفارسي ومنطقة غرب اسيا بمشاركة دول المنطقة.

واضاف اللواء صفوي اليوم الاحد في اجتماع للكوادر والقوات قيد التدريب في معهد الشهيد مدرس التابع للقوات البرية للحرس الثوري، انه وعلي اساس هذه الستراتيجية فان الجمهورية الاسلامية الايرانية بدأت مكافحة حقيقية للارهاب.

وصرح بان الامريكيين ادركوا جيدا خاصة علي نطاق الاستشارات العسكرية الايرانية في العراق وسوريا، القوة العملياتية والاستخباراتية للحرس الثوري، ومنيوا بهزائم فادحة من ايران.

وفي يتعلق باهداف اميركا الستراتيجية في تصعيد التوتر في منطقة جنوب غرب اسيا ودور اللاعبين الاقليمين، قال اللواء صفوي ان السعودية وبعض الدول العربية في المنطقة باتت العوبة بيد الولايات المتحدة الامريكية ، والتوترات المخطط لها سلفا في المنطقة، ستفضي الي استغلال امريكا لموارد الدول العربية والاسلامية وبيعها المزيد من الاسلحة .

وفي معرض شرحه للاوضاع السياسية في السعودية، قال اللواء صفوي ان النظام في السعودية نظام قبلي، وهذا البلد يفتقد للبرلمان والدستور ولايحق للشعب السعودي تقرير مصيره بنفسه، والمشاركة الشعبية في الشؤون السياسية معدومة حتي علي أقل المستويات، وهذا البلد يواجه تحديات كبيرة في داخله.

واضاف مستشار القائد العام للقوات المسلحة، ان بعض الدول العربية بمافيها السعودية ، ليس لديها خطوط عريضة واستراتيجيات مبدئية وصحيحة في استخدام الاسلحة التي تقتنيها، مجرد تؤجج التوترات الإقليمية ، وهذه التوترات تؤدي الي ضياع موارد الدول الاسلامية سيما اشعال فتيل الاختلافات بين الدول الاسلامية ، هذه الموارد التي يجب ان تستخدم في تطوير الدول الاسلامية ، تستغل لقتل المسلمين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: