۲۹۲مشاهدات
واكدت ان قوات الامن الايرانية ستتصدى بحزم وقوة لكل المجاميع الارهابية ولن تسمح لاي شخص بالمساس بأمن البلاد والمواطنين.
رمز الخبر: ۳۵۴۱۳
تأريخ النشر: 18 June 2017
شبکة تابناک الاخبارية: كشفت عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي "هاجر جناراني" بان ما تسمى ىزمرة "انصار الفرقان" الارهابية كانت تعتزم تنفيذ تفجيرات داخل البلاد خلال اقامة مراسم ليالي القدر.

وقالت ممثلة اهالي نيشابور وفيروزه بالمجلس "هاجر جناراني" في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس: خلال الاشتباكات التي جرت خلال الايام الماضية بين حرس الحدود الايراني مع زمرة "انصار الفرقان" الارهابية، تم ضبط كميات كبيرة من الاسلحة والمتفجرات بحوزة الارهابيين كانوا يعتزمون بواسطتها تنفيذ عمليات في داخل البلاد في ليالي القدر.

واضافت عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية: ان قوات الحرس الثوري والشرطة والامن من خلال رصدها الدقيق لتحركات هذه الزمرة الارهابية احبطت تسللهم الى داخل اراضي البلاد، حيت قتلت عددا من الارهابيين خلال الاشتباك فما فر الباقين الى جبال المنطقة التي لديهم معرفة كاملة بتضاريسها.

وتابعت جناراني قائلة: ان لجنة الامن القومي تبذل كل امكانياتها من اجل صون أمن البلاد ولن تدخر وسعا في سياق المحافظة على وحدة اراضي البلاد.

واكدت ان قوات الامن الايرانية ستتصدى بحزم وقوة لكل المجاميع الارهابية ولن تسمح لاي شخص بالمساس بأمن البلاد والمواطنين.

من جانب آخر اوضحت جناراني ان رفض التوقيع على وثيقة اليونسكو 2030 قد حصن قطاع التربية والتعليم في البلاد من الارتباط بالاجانب.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار