۱۶۱مشاهدات
واكد ان الجهوزية العالية لجميع القوات الامنية ويقظة الشعب سيحولان انشاء الله دون وقوع اية خرق امني خلال الانتخابات.
رمز الخبر: ۳۵۱۲۵
تأريخ النشر: 17 May 2017
شبکة تابناک الاخبارية: اعلن وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي ان نتائج الانتخابات الرئاسية ستعلن دفعة واحدة وليس تدريجيا وسيقوم هو بنفسه باعلان النتائج.

وخلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الاربعاء اعلن رحماني فضلي ان مهلة الحملات الدعائية للمرشحين تنتهي اليوم ويحظر بعدها اي نشاط دعائي للانتخابات.

 ودعا المرشحين ولجانهم الانتخابية ووسائل الاعلام الى تجنب اعلان اية ارقام تقود الى تحليلات خاطئة مشيرا الى ان اكثر من 95% من استطلاعات الراي غير قانونية ومفبركة ولاتقوم على اسس صحيحة وعلى الجماهير عدم الاهتمام بهذه الاحصاءات والارقام.

واشار الى انه سيتم وضع مفتش تابع للوزارة في كل مركز اقتراع من مراكز الاقتراع ومن هنا فسيكون هناك 71 الف مفتش في هذه الدورة من الانتخابات الرئاسية.

واوضح انه تم تشكيل لجنة امنية للانتخابات الرئاسية منذ ستة اشهر وتم الاخذ بنظر الاعتبار جميع الاجراءات اللازمة لاستتباب الامن خلال الانتخابات ومن هنا فاننا لم نشهد اي اخلال امني خلال التجمعات المتعلقة بالدعايات الانتخابية.

واكد ان الجهوزية العالية لجميع القوات الامنية ويقظة الشعب سيحولان انشاء الله دون وقوع اية خرق امني خلال الانتخابات.

وافاد رحماني فضلي بان الانتخابات ستحسم يقينا في المرحلة الاولى  وان اي من المرشحين لم يسجل لحد الان انسحابه بشكل رسمي وتحريري لدى وزارة الخارجية.

واكد انه من المقرر ان يجري احد المرشحين اليوم تجمعا في ساحة شهداء خراسان وقد اعلن محافظ خراسان ان هذا التجمع غير قانوني وقد تم ابلاغهم بذلك بشكل شفهي وتحريري وطلب منهم تغيير مكان التجمع ولكنهم رفضوا ذلك ومن هنا فان المرشح المذكور سيتحمل اي تداعيات يشهدها هذا التجمع.

واوضح رحماني فضلي اننا نامل ان يجري الالتزام في هذا المجال بالقانون والقرارات لان التجمعات الدعائية الكبيرة في اماكن مفتوحة ستخلق متاعب للناس ولقوى الامن الداخلية.

وتابع اننا نامل في ان يجري الالتزام بالقانون في الفرصة الباقية وتغيير مكان التجمع الانتخابي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: