۷۷۰مشاهدات
أحمدي نجاد:
و أشار الرئيس احمدي نجاد الي التشدق المستمر لزعماء أمريكا وحلفائها بالدفاع عن حقوق الانسان مؤكدا أن الامريكان والحلفاء لهم يتشدقون بالدفاع عن حقوق الانسان في الوقت الذي يقدمون الدعم للمجرمين الذين يحكمون شعوبهم بالحديد والنار.
رمز الخبر: ۳۵۰۱
تأريخ النشر: 02 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد الرئيس محمود احمدي نجاد أن شعوب العالم تعتبر أمريكا وحلفاءها شركا في كل الجرائم التي يشهدها العالم في الوقت الحاضر.

و أفاد مراسل وكالة أنباء فارس في مدينة خرم آباد مركز محافظة لرستان التي يزورها رئيس الجمهورية في اطار جولة الحكومة للمحافظات أن الرئيس احمدي نجاد أعلن ذلك في الخطاب الذي القاه اليوم أمام الحشود الغفيرة التي تجمعت لإستقباله.

و أشار الي الوضع الراهن في العالم مشددا علي أن المشكله الرئيسة التي يواجهها العالم حاليا تكمن في قيادة قوي سلطوية ومتغطرسة مثل أمريكا شعوب العالم وتبادر الي نهب ثرواتها ومصادرها الطبيعية.

و تطرق الرئيس احمدي نجاد الي احتلال امريكا كلا من افغانستان والعراق موضحا أن القساة العتاة باتوا يشكلون اليوم أكبر مشكلة ومعضلة تواجهها شعوب العالم التي تحملت حكاما جائرين مثل صدام مشددا علي أن هذا المجرم وامثاله رفعوا راية الدفاع عن الشعوب كذبا وافتراء.

و تابع رئيس الجمهورية قائلا "ان صدام المجرم قدم لهؤلاء المجرمين ذريعة للتدخل بالشؤون الداخلية للقوي التي احتلت افغانستان والعراق وضرجوا أكثر من مليون انسان بريء في دمائهم".

و أشار الرئيس احمدي نجاد الي التشدق المستمر لزعماء أمريكا وحلفائها بالدفاع عن حقوق الانسان مؤكدا أن الامريكان والحلفاء لهم يتشدقون بالدفاع عن حقوق الانسان في الوقت الذي يقدمون الدعم للمجرمين الذين يحكمون شعوبهم بالحديد والنار.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: