۱۶۰مشاهدات
وقال محمد باقر قاليباف ان برنامج "حكومة الشعب" تم إعداده من خلال التشاور مع الخبراء والمدراء المخضرمين، من اجل الخروج من الازمات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.
رمز الخبر: ۳۴۹۵۳
تأريخ النشر: 26 April 2017
شبکة تابناک الاخبارية: قال رئيس بلدية طهران وأحد المرشحين للانتخابات الرئاسية الايرانية، اننا بحاجة الى ثورة اقتصادية لتحقيق قفزة في اقتصاد البلاد، مضيفا ان اهم برامجه تتمثل في خلق فرص العمل.

وقال محمد باقر قاليباف ان برنامج "حكومة الشعب" تم إعداده من خلال التشاور مع الخبراء والمدراء المخضرمين، من اجل الخروج من الازمات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

واضاف قاليباف أنه في الجانب الاقتصادي نعتقد اننا بحاجة الى ثورة اقتصادية لتحقيق قفزة في اقتصاد البلاد.. اننا نمر بحالة ركود اقتصادي.. ونحن بحاجة لتخطيط دقيق من اجل الخروج من هذا الركود.. ان الحل يتمثل في زيادة القدرة الشرائية للشعب لتحريك السوق وازدهاره.

واضاف ان "حكومة الشعب" تطمح من خلال اعتماد أساليب دقيقة لزيادة القدرة الشرائية من خلال توفير الموارد اللازمة اضافة الى اعتماد آليات السيطرة على التضخم.. ومن سلسلة البرامج الاقتصادية لـ"حكومة الشعب" الابداع في الانتاج ودعم القطاع الزراعي وزيادة الانتاجية وتغيير الاساليب التقليدية والاستفادة من الابداعات في هذا المجال، وكذلك دعم سكان الريف بهدف ازدهار الانتاج الريفي.

وتابع قاليباف أنه من اجل الخروج من الازمة الاقتصادية لابد من اصلاح نمط ادارة البنوك، ومنح التسهيلات لصالح الشعب، ولابد من اصلاح النظام الضريبي لصالح 96 من الشعب، وهذان الامران انما يتحققان من خلال التنفيذ الدقيق والشامل للحكومة الالكترونية وتوحيد القواعد المعلوماتية.

ولفت المرشح الرئاسي الى ان اهم برامجه تتمثل في خلق فرص العمل في هذه الفترة، وان جميع برامج "حكومة الشعب" وجهودها ستتجه الى هذه الامر، تحت عنوان "جهاد رفع البطالة"، مضيفا انه يتعهد بإيجاد 5 ملايين فرصة عمل خلال فترة 4 سنوات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: