۶۸۰مشاهدات
رمز الخبر: ۳۴۷۹
تأريخ النشر: 01 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: فبراير قال عضو مركز دراسات الشرق الاوسط محمد علي مهتدي ان اميركا قد فقدت دورها في مستقبل الشرق الاوسط وان العد العكسي لانهيار الكيان الصهيوني بدء تزامننا مع صحوه شعوب المنطقه.
   
ووصف مهتدي في اجتماع الصحوه الاسلاميه في العالم العربي الذي عقد في جامعه طهران الاحداث الاخيره في الشرق الاوسط بانها زلزال سياسي.

واكد ان العالم العربي امام مستقبل يختلف كثيرا عن الماضي.

وقال مهتدي ان الشرق الاوسط ذات هويه اسلاميه وان نهضه الشعوب العربيه ترتسم بطابع اسلامي.

واكد ان حروب الكيان الصهيوني ضد شعبي لبنان وفلسطين كان لها تاثير مباشر علي وعي الحركات الشعبيه التي نشهدها اليوم في العالم العربي.

واضاف ان الهويه الاسلاميه للشعب التونسي قد تجلت اليوم في نهضته وفي مصر ايضا مشاركه حسني مبارك مع الكيان الصهيوني لفرض الحصار الظالم ضد الشعب الفسطيني في غزه ساهم الي جرح هذه الهويه.

واكد مهتدي علي فشل وهزيمه استراتيجيه اميركا في المنطقه بشكل تام وان الحكومات العربيه المقبله المفضله لشعوبها لن تؤمن ابدا به اهداف اميركا والكيان الصهيوني التوسعيه.

واعتبر هذا الخبير محور المقاومه بانها حلقه الوصل بين دول المنطقه وانها صامده امام محور اميركا وحلفائها.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: