۱۷۵مشاهدات
واضاف، ان الارهابيين مصاصي الدماء في سوريا والعراق اخذوا يلفظون انفاسهم الاخيرة بتضييق الخناق عليهم من قبل الجيش والقوات الشعبية وقوي المقاومة ضد الارهاب، ولاشك ان مثل هذه الاعمال اللاانسانية والاجرامية لن تبث رمقا في جسدهم الذي لا روح فيه.
رمز الخبر: ۳۴۷۵۲
تأريخ النشر: 16 March 2017
شبکة تابناک الاخبارية: دان المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي بشدة الهجمات الانتحارية امس الاربعاء في دمشق، مؤكدا بان الارهابيين كلما منوا بالهزيمة في الجبهات العسكرية والسياسية يلجأون لتنفيذ الهجمات الارهابية العشوائية ضد الأبرياء العزل في سوريا.

واعرب قاسمي عن مواساته للحكومة والشعب السوري المقاوم وقال، انه كلما مني الارهابيون معروفو الهوية بالفشل في الجبهات العسكرية والسياسية يلجأون لتصعيد الهجمات الارهابية الانتحارية العشوائية ليعملوا عبر اراقة دماء المواطنين الابرياء على التغطية قدر الامكان على هزائمهم حسب تصورهم.

واضاف، ان الارهابيين مصاصي الدماء في سوريا والعراق اخذوا يلفظون انفاسهم الاخيرة بتضييق الخناق عليهم من قبل الجيش والقوات الشعبية وقوي المقاومة ضد الارهاب، ولاشك ان مثل هذه الاعمال اللاانسانية والاجرامية لن تبث رمقا في جسدهم الذي لا روح فيه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: