۱۲۳مشاهدات
وخرج أهالي البلدات الأخرى في محافظة القطيف من مساكنهم واقاموا في الخيام تضامنا مع أهالي بلدة المسورة.
رمز الخبر: ۳۴۴۶۲
تأريخ النشر: 30 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: تعتزم السلطات السعودية تدمير بلدة المسورة التابعة للعوامية في المنطقة الشرقية مسقط رأس الشهيد آية الله الشيخ نمر باقر النمر بعد مرور اسبوع على قطع الماء والكهرباء عن الاهالي.

وتعد هذه البلدة رمزا للمقاومة في شرق السعودية وتضم مساكن قديمة يعود بعضها الى مئة عام حيث يستطيع المعارضون الاختفاء في احياءها اذ تعجز عناصر الامن السعودي عن ملاحقتهم والعثور عليهم في ازقتها الملتوية والضيقة.

ووضعت السلطات السعودية خطة لتدمير البلدة وقطعت عن الاهالي الماء والكهرباء منذ نحو اسبوع لارغام الاهالي على مغادرتها بذريعة بناء مساكن جديدة لهم، ومارست معهم سياسة التطميع بالاعلان عن دفع اثمان المساكن القديمة ونقلهم الى منطقة اخرى.

ويعتقد المعارضون ان هذه الخطوة ذات اهداف سياسية - امنية وليست مشروعا اعماريا حيث تسعى الحكومة السعودية الى الاستيلاء على البلدة وتغيير ديموغرافيتها ونقل سكان مناطق اخرى من البلاد اليها للقضاء على اي احتجاجات محتملة في المستقبل.

وخرج أهالي البلدات الأخرى في محافظة القطيف من مساكنهم واقاموا في الخيام تضامنا مع أهالي بلدة المسورة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: