۲۰۷مشاهدات
وبدات منظمة التعاون الاسلامي اليوم الخميس اجتماعها الطارئ لدراسة ازمة مسلمي الروهينغا في ميانمار.
رمز الخبر: ۳۴۳۲۳
تأريخ النشر: 19 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: اكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون الدولية عباس عراقجي ضرورة الاعتراف رسميا بحق مسلمي مينمار بالمواطنة والسماح بوصول المساعدات الانسانية اليهم .

وفي تصريح له على هامش الاجتماع الطارئ لمنظمة التعاون الاسلامي في كوالالمبور والذي عقد لدراسة اوضاع مسلمي ميانمار ودعمهم قال عراقجي يجب الاعتراف رسميا بحق مسلمي مينمار بالمواطنة والسماح بوصول المساعدات الانسانية اليهم .

واكد ينبغي لميانمار ان تضع حد لهذا العنف .

واشار عراقجي الى ان الاجتماع الطارئ سيتناول ايضا القضية الفلسطينية .

وبدات منظمة التعاون الاسلامي اليوم الخميس اجتماعها الطارئ لدراسة ازمة مسلمي الروهينغا في ميانمار.

ويعقد الاجتماع الصباحي على مستوى كبار الخبراء فيما سيكون الاجتماع الصباحي على مستوى وزراء الخارجية حيث سيشارك وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف.

وياتي هذا الاجتماع تلبية لدعوة ماليزيا وسيبحث ازمة المسلمين الروهينغا في ميانمار الذين يتعرضون للعنف من قبل الحكومة والبوذيين المتشددين .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار