۱۰۶مشاهدات
واكد الرئيس روحاني على استمرار المشاورات المكثفة بين وزارتي خارجية البلدين في هذا الشأن.
رمز الخبر: ۳۴۰۷۴
تأريخ النشر: 01 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أكد الرئيسان الايراني حسن روحاني والروسي فلاديمير بوتين، في اتصال هاتفي، على ضرورة الحفاظ على الهدنة ووقف اطلاق النار في سوريا مع الاستمرار في مكافحة التنظيمات الارهابية مثل داعش وجبهة النصرة.

وبحث الرئيس الايراني "حسن روحاني " خلال الاتصال الهاتفي مساء اليوم السبت مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" التعاون بين ايران وروسيا وسوريا لعقد المحادثات بين الحكومة السورية والمعارضة في العاصمة الكازاخية آستانا.

وهنأ الرئيس روحاني ، بوتين والشعب الروسي بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد ، وقال : نحن نرحب بوقف اطلاق النار في سوريا في ظل تعاون ايران وروسيا وسوريا ، وفي نفس الوقت فاننا نعتبر ان من الضروري تعزيز التشاور والتنسيق بين الدول الثلاث قبل عقد اجتماع كازاخستان.

وشدد رئيس الجمهورية على ضرورة ارسال المساعدات الانسانية الى الشعب السوري لاسيما في المدن التي يحاصرها الارهابيون ، وقال: ان المهم جدا بعد الانتصارات الاخيرة ان نتمكن من المحافظة على وقف اطلاق النار.

واكد الرئيس روحاني على استمرار المشاورات المكثفة بين وزارتي خارجية البلدين في هذا الشأن.

من جانبه اعتبر الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" في هذا الاتصال الهاتفي ان التوصل الى وقف اطلاق النار كان نتيجة التشاور والتنسيق بين جميع الدول المحبة للسلام والاستقرار في سوريا لاسيما ايران وروسيا ، وقال : ان من واجبنا المحافظة على الانجازات التي تحققت وفي نفس الوقت استمرار المكافحة المشتركة ضد الارهاب الدولي.

واكد الرئيس الروسي على ضرورة تكثيف المشاورات بين وزيري خارجية البلدين قبل محادثات الاطراف السورية في العاصمة الكازاخستانية ، مضيفا : ان روسيا على استعداد للتعاون مع الجماعات في سوريا المستعدة لاتخاذ خطوات في مسار السلام ، ولا شك فاننا لا نسمح بان يشمل وقف اطلاق النار الجماعات الارهابية مثل داعش وجبهة النصرة وامثالهما. 
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: