۴۵۳مشاهدات
وفي سياق آخر حذّر هنية، كيان الاحتلال من مغبة شن حرب جديدة على قطاع غزة، مؤكداً أن المقاومة باتت اليوم أقوى مما كانت عليه سابقًا.
رمز الخبر: ۳۲۵۵۹
تأريخ النشر: 18 June 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، ان الكيان الإسرائيلي بات وكأنه ضمن "تحالف سني عربي".

وأضاف هنية خلال خطبة الجمعة التي ألقاها في مسجد فلسطين بمدينة غزة: "للأسف اليوم "إسرائيل" باتت وكأنها ضمن تحالف سني عربي، فالكل يتهافت لأجل إقامة علاقات معها، في الماضي كان الحديث يدور حول السلام مقابل التطبيع، لكن الآن بتنا أمام واقع يفرض معادلة التطبيع قبل السلام".

واتهم دولا عربية لم يسمها بأنها "تسعى للتطبيع مع "إسرائيل" بدون مقابل"، مجددا رفضه للمبادرة الفرنسية، وأية مبادرات أخرى قال إنها قد تكون مكملة لمبادرات "التسوية والتنازل".

وأكد هنية أن العودة إلى المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية تعني "العودة إلى مربع الفشل والتنازلات عن الثوابت والحقوق الفلسطينية".

واحتضنت باريس اجتماعا دوليا بمشاركة 24 دولة، في 3 يونيو/ حزيران الجاري، بهدف إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط بين الفلسطينيين والإسرائيليين، على أمل أن يمهد ذلك، السبيل أمام استئناف محادثات السلام بحلول خريف هذا العام.

وفي سياق آخر حذّر هنية، كيان الاحتلال من مغبة شن حرب جديدة على قطاع غزة، مؤكداً أن المقاومة باتت اليوم أقوى مما كانت عليه سابقًا.

واعتبر أن غزة "صنعت معادلة الردع، وأجبرت "إسرائيل" على التراجع" وسجلت ما وصفه بـ "الانتصارات".

ويهدد مسؤولون إسرائيليون بين الفينة والأخرى بشن حرب جديدة على القطاع، فيما يجري الجيش الإسرائيلي على حدود غزة عمليات تجريف وتوغل بحثاً عن أنفاق.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: