۲۸۷مشاهدات
وتطرق الى قضية البحرين ، منددا بممارسات نظام آل خليفة القمعية ضد علماء الدين واتباع مذهب اهل البيت عليهم السلام.
رمز الخبر: ۳۲۵۵۲
تأريخ النشر: 18 June 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله محمد امامي كاشاني ، ان الثورة الاسلامية تمضي قدما الى الامام بالرغم من مؤمرات الثالوث المشؤوم والفاسد المتمثل باميركا والكيان الصهيوني والسعودية في مواجهة الاسلام الاصيل.

وقال آية الله امامي كاشاني في خطبتي صلاة جمعة طهران : ان الاستكبار العالمي يكشف عن نفسه يوما بعد يوم ، وان الاوضاع في العالم تدل على ان الثورة الاسلامية والاسلام الاصيل اي الاسلام العلوي والفاطمي يتحرك بسرعة الى الامام ، لا ذلك الاسلام الذي يدعيه التكفيريون والوهابيون ويفتك بالمسلمين.

واضاف : ان هذا الاسلام في العالم الذي يعتقد فيه السنة والشيعة على السواء يمضي على اساس هذه الافكار ، اما في اليمن وسوريا والدول الاخرى ، فان اموال السعودية ومخططات الصهاينة وقوة اميركا ، شكلت هذا الثالوث المشؤوم وتسبب بكل هذا الفساد في مواجهة الاسلام ، لكن الثورة الاسلامية تمضي الى الامام.

واكد خطيب جمعة طهران المؤقت ان قائد الثورة الاسلامية هو افضل شخص يحلل الاحداث في داخل البلاد وخارجها ، ويبين كيفية صون مبادئ وعظمة الثورة وطريقة التعامل مع العالم.

واوضح آية الله امامي كاشاني ان مواقف ورؤى قائد الثورة الاسلامية تجاه مختلف القضايا تحظى باهتمام العالم اجمع.

وشدد امام جمعة طهران المؤقت على ضرورة الاهتمام بالمبادئ والمسائل محل تأكيد قائد الثورة الاسلامية ، وقال : ان سر بقاء الثورة يكمن في وعي وادراك القائد.

واشار آية الله امامي كاشاني الى المؤامرات التي ينفذها الاستكبار العالمي في البلدان الاسلامية بما فيها العراق وسوريا واليمن ، مؤكدا على ضرورة وحدة جميع المسلمين وتصديهم لمؤامرات الاستكبار الامريكي الصهيوني ، والتمسك بالقرآن الكريم.

وتطرق الى قضية البحرين ، منددا بممارسات نظام آل خليفة القمعية ضد علماء الدين واتباع مذهب اهل البيت عليهم السلام.

كما اعرب آية الله امامي كاشاني عن اسفه لتعرض اتباع اهل البيت عليهم السلام في باكستان الى اعتداءات من قبل المتعصبين ، مشيرا الى انه حتى اهل السنة والمسيحيين تضامنوا مع علماء الشيعة في باكستان.

وعبر خطيب جمعة طهران المؤقت عن اسفه لالتزام الحكومة الباكستانية الصمت حيال ما يتعرض له اتباع اهل البيت (ع) من مضايقات ، داعيا سلطات اسلام آباد الى اعادة النظر في سياساتهم حيال هذه القضية.

من ناحية اخرى اشار امام جمعة طهران المؤقت الى اليوم العالمي لمكافحة المخدرات ، لافتا الى ان امريكا تدعم من جهة الارهاب وتدعم من جهة اخرى انتاج المخدرات وحبوب الهلوسة لتدمير جيل الشباب.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار