۲۰۷مشاهدات
واضاف أن منصب الامانة العامة عادة يكون من نصيب الدول الاعضاء الاقل فاعلية بالمنظمة ويتعيّن الترقب بهذا الشأن، موضحا أن ايران ستصوت للمرشح المؤهل.
رمز الخبر: ۳۲۳۸۹
تأريخ النشر: 01 June 2016
شبکة تابناک الاخبارية: أكد وزير النفط بيجن زنكنة عشية انطلاق الاجتماع الـ 169 لمنظمة "أوبك" في فيينا غدا الخميس، أن تضاعف صادرات النفط الايراني لم يؤثر سلبا على السوق، التي استوعبتها بشكل جيد.

وأوضح زنكنة لموقع "شانا" الاربعاء، أن منظمة الدول المصدرة للنفط " اوبك" تُعنى بتحقيق أعلى قدر من مصالح الدول الاعضاء ويتعيّن عليها الفاعلية باتجاه استقرار السوق، والاضطلاع بالدور القيادي عندما يصاب السوق بعدم التوازن، وأن ايران تدعم المنظمة من حيث الاهداف والهيكلية الاساسية والنظام الداخلي، بقدر تأديتها لهذا الدور.

واكد أن ايران تعمد الى الاضطلاع بهذا الدور (استقرار وادارة السوق عند عدم التوازن) في الاجتماع الـ 169 للمنظمة، مبيّنا أن زيادة صادرات ايران النفطية، مايميز الاجتماع الـ 169 عن السابق الـ 168، حيث أن صادراتها تضاعفت بين الاجتماعين، وأن الزيادة لم تترك اثرا بالسوق بل استوعبتها الاخيرة بشكل جيد.

واشار زنكنة الى أن اتجاه سوق النفط نحو استعادة التوازن، في ظل ممارسة بعض الدور التخريبي في هذه الفترة، أمر يبعث على الارتياح.

وحول انتخاب الامين العام الجديد للمنظمة في الاجتماع الـ 169، أوضح زنكنة بان سبع دول تقدمت للترشح لشغل المنصب وهي ايران والسعودية والعراق واندونيسيا و نيجيريا والاكوادور وفنزويلا، مشيرا الى أن بعض الدول لاتملك فرصة نيل المنصب على خلفية أن عملية انتخاب الامين العام تتطلب الاجماع الكامل.

واضاف أن منصب الامانة العامة عادة يكون من نصيب الدول الاعضاء الاقل فاعلية بالمنظمة ويتعيّن الترقب بهذا الشأن، موضحا أن ايران ستصوت للمرشح المؤهل.

يشار الى أن زنكنة سيغادر طهران الاربعاء الى فيينا، بهدف المشاركة بالاجتماع الـ 169 لمنظمة الدول المصدرة للنفط "اوبك" الذي ينطلق غدا الخميس بمقر المنظمة. 
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار