۱۹۹مشاهدات
الرئيس روحاني:
من جانبه وصف وزير خارجية اوكرانيا كليمكين ايران بالبلد ذات التاريخ العريق والثقافة الاصيلة ، داعيا الى اقامة علاقات طيبة وعميقة ومتطورة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.
رمز الخبر: ۳۲۳۵۳
تأريخ النشر: 30 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: عدّ الرئيس الايراني حسن روحاني الاستقرار والهدوء في شرق اوروبا بانه يكتسب الاهمية لايران والحوار السياسي والسبل السلمية بمثابة الطريق الوحيد لارساء الامن المستدام وايجاد حلول للمشاكل في المنطقة.

ووصف روحاني ، لدى استقباله وزير خارجية اوكرانيا في طهران باولو كليمكين يوم الاحد والتي يزورها بدعوة رسمية من نظيره ظريف ، العلاقات بين البلدين بانها كانت طيبة ومتنامية على الدوام.

ودعا روحاني في ذات الوقت الى المزيد من تمتين اواصر الصداقة بين ايران واوكرانيا.

واشار الى الطاقات والفرص الواسعة المتاحة على صعيد التعاون بين البلدين ومنها قطاعات الطاقة والترانزيت ، موضحا انه بالامكان استخدام هذه الامكانيات على صعيدي تعزيز التعاون بينهما والمنطقة لاسيما في المجالات الاقتصادية.

واعتبر الرئيس روحاني تعزيز التعاون بين القطاعين الخاصين في كلا البلدين بالضروري ، موضحا ، ان التعاون بين مصارف البلدين يمهد لتنمية التعاون الاقتصادي والتجاري المشترك.

ونوه الى انه بالامكان تنمية التعاون بين البلدين ليشمل المجالات الثقافية والعلمية والتقنية والسياحة.

من جانبه وصف وزير خارجية اوكرانيا كليمكين ايران بالبلد ذات التاريخ العريق والثقافة الاصيلة ، داعيا الى اقامة علاقات طيبة وعميقة ومتطورة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ولفت الى ان خارطة الطريق المعدّة والخاصة بتنمية العلاقات بين كييف وطهران فان اوكرانيا تدعو لاقامة اواصر متينة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية على جميع الصعد ومنها الاقتصادية والزراعية والطاقة.

وقدّم وزير خارجية اوكرانيا ايضاحات حول اجتماع اللجنة المشتركة للتعاون بين البلدين ، وعدّ في ذات الوقت تعزيز العلاقات والتعاون بينهما لاسيما في مجالات السياحة والثقافة والعلوم ضروريا ويثمر عن المزيد من معرفة الشعبين على بعضهما البعض.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: