۳۱۶مشاهدات
رئيس إتحاد رجال أعمال البصرة:
لهيئة أستثمار البصرة مشاريع مهمة توازي عمل محافظة البصرة، وتقويتها وتوفير الدعم اللازم لها مهم جداً في هذا الظرف الراهن، لأننا جميعاً مُتفقون إن الإستثمار وتشجيع القِطاع الخاص وجذب رؤوس الأموال هو الحل الوحيد أمامنا.
رمز الخبر: ۳۲۲۶۶
تأريخ النشر: 19 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: معَ الإعلان عن قرب إفتتاح معرض الصِناعات الإيرانية في البصرة كان لموقع "اقتصادنا” حوار مهم معَ واحد من أهم الشخصيات الداعمة للإقتصاد البصري، وكانت وقفتنا معه كالتالي:

اقتصادنا : السيد صبيح حبيب الهاشمي رئيس إتحاد رجال الأعمال في البصرة أهلاً وسهلاً بكم ويسعدنا أن نحاوركم حولَ آخِر المُستجدات الإقتصادية ومنها معرض الصِناعات الإيرانية المُزمع إقامته في محافظة البَصرة يوم ١٨ من الشهر الجاري.. نُكرر ترحيبنا بجنابكم فأهلاً وسهلاً بكم..

السيد الهاشمي: اهلاً ومرحباً بكم

اقتصادنا : معرض الصناعات الإيرانية هذا ليس الأول وقد لا يكون الأخير؛ حدثنا عن ميزة هذا المعرض.. وهل لإقامتهِ في هذا الوقت علاقة بالأزمة المالية الحالية؟

السيد الهاشمي: المَعرض سيكون للمنتجات الغذائية والصحية والمواد الإنشائية وعرض للصناعات الإيرانية في محافظة تتمتع بوضع إقتصادي خاص وموقع جغرافي مميز ومختلف عن بقية المحافظات العراقية بالتالي يكون إقامة مثل هذه المعارض مهم جداً خصوصاً ونحن نعيش في بلد إستهلاكي فالصناعة اصبحت محدودة لا تلبي كل إحتياجات السوق العراقية.

اقتصادنا : كيف يخدم كل ما ذكرتم من مميزات لمحافظة البصرة في جذب المستثمرين الأجانب؟

السيد الهاشمي: توجد الآن رغبة حقيقية لصناع القرار في البصرة، مثل محافظة ومجلس محافظة البصرة، إضافة إلى إتحادات رجال الأعمال والصناعات والغرف التجارية، لإستثمار تلك الميزات في جذب المستثمرين، خصوصاً وأننا لمسنا رغبة حقيقية للشركات الأجنبية للإستثمار في البصرة.

اقتصادنا : بالحديث عن البصرة؛ كانت هناك دعوات لإعتبار البصرة عاصمة إقتصادية للعراق، بل إن القراءة الإولى لمسودة القانون قد تم قراءتها في البرلمان العراقي، السؤال؛ ما هي أخبار تلك المسودة؟

السيد الهاشمي: حقيقةً؛ نحنُ كأتحاد رجال الأعمال مُستمرين في عقد ندوات ومؤتمرات للتعريف بأهمية هذا المشروع الذي يُعتبر حق طبيعي لمحافظة البصرة، وقد قطعناً شوطاً مهماً في هذا الأمر، أيضاً لدينا تواصل دائم وحوارات مستمرة مع السادة أعضاء مجلس النواب للضغط بإتجاه تشريع هذا القانون الذي سيخدم كل المحافظات العِراقية وليس البَصرة لوحدها.

اقتصادنا : مؤتمرات كثيرة ومثلها مَعارض وندوات، لكننا قد لا نَظلم أحداً من القائمين عليها إن قلنا إنها مجرد حبر على ورق، نَظراً للواقع المتردي الذي نعيش فيهِ؛ ألا يرى جنابكم إن الإستثمار باتَ ضرورة بعد أن كانَ غاية، خصوصاً بعد الأزمة المالية الخانقة التي يمرُ بها بلدنا؟

السيد الهاشمي: أكيد، لقد وضعَ السيد محافظ البصرة خُططاً وضوابط للتسريع بجذب المُستثمرين وتقديم التَسهيلات لهم، وقد أمرَ بتشكيل فريق من المختصين والمهنيين للنهوض بهذا المَشروع، وقد توجهت الحكومة المحلية لدعم هيئة الإستثمار ونحن كأتحاد رجال الأعمال متفائلين بهذه الخطوات ونَنتظر أن يتم المُصادقة على مجلس إدارة الهيئة الجديد لمباشرة أعمالها.

اقتصادنا : ما هو عَمل هيئة الإستثمار في البَصرة؟

السيد الهاشمي: لهيئة أستثمار البصرة مشاريع مهمة توازي عمل محافظة البصرة، وتقويتها وتوفير الدعم اللازم لها مهم جداً في هذا الظرف الراهن، لأننا جميعاً مُتفقون إن الإستثمار وتشجيع القِطاع الخاص وجذب رؤوس الأموال هو الحل الوحيد أمامنا.

اقتصادنا : بالعودة إلى المَعرض المُزمع إقامته في الأسبوع القادم؛ كيفَ تُقيمون عمل الشركات الإيرانية في العِراق؟

السيد الهاشمي: من خلال المعارض لا يمكن تقييم الشركات، بل يمكن تقييمها من خلال إنتاجها وفعاليتها وطبيعة المُنتج المُشاركة به في المعرض، ويبقى المنتج وحده من يحدد التقييم الحقيقي للشركة، فكلما زادت جودته زادَ الطلب عليه، وزادت الرغبة في التعاقد مع الشركة المُنتجة، بالمجمل لا توجد لدينا ملاحظات على أصل الشركات.

اقتصادنا : ما المعوقات التي تواجه الإستثمار في البصرة وما الحلول التي قدمتموها؟

السيد الهاشمي: البصرة من المحافظات الأمنة في العراق، بالتالي قد غادرنا أهم عقبة أمام المستثمر الأجنبي وهي الوضع الأمني، وأيضاً هناك بعض الإجراءات الإدارية التي وقفت طويلاً أمام الإستثمار وتفعيله بالطريقة التي تخدم شعبنا ومحافظاتنا، لكن السيد المحافظ مشكوراً قد أزاح العديد من تلك العقبات وهو ماضٍ في تعبيد الطريق أمام المُستثمر.

اقتصادنا : نقدم شكرنا للسيد صبيح الهاشمي رئيس إتحاد رجال الأعمال/فرع البصرة على إتاحته هذا الوقت لنا ونشكر له صراحتهِ وتوصيفهِ الدقيق للإقتصاد البَصري.

السيد الهاشمي: شكراً لكم لتسليطكم الضوء على مشكلات ومشاريع الإقتصاد البصري ونتمنى لموقعكم التوفيق.

النهاية

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: