۱۴۸مشاهدات
يذكر أنّ شيوخ مصر تفاجؤوا حين سألهم العالم السنغالي عن حكم الإنقلاب في الإسلام، مشيراً إلى أن علماء الأزهر يؤيدون ذلك، وساهموا بشكل كبير في التعدي على الشرعية، والإنتخابات الديمقراطية التي تلاها فوز الرئيس محمد مرسي.
رمز الخبر: ۳۲۲۳۸
تأريخ النشر: 17 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: في إطار تفاعله مع الفيديو المنتشر على مواقع التواصل الإجتماعي والّذي أظهر تعرض وفد "الأزهر” لأسئلة مفاجئة من عالم سنغالي، أثناء جلسة بين الشيوخ والعلماء في العاصمة "داكار”، قال المفكّر والباحث الأردني الدكتور أكرم حجازي في تغريدة على صفحته بموقع التغريدات المصغّر تويتر  "أطبق شيخ الأزهر صمتا وخشية حين سأله علماء سنغاليين عن سبب تأييده للانقلاب ومفهومه في الإسلام! فإذا عجز عن إجابة سؤال بشري فهل سيجرؤ مع الله؟”.

يذكر أنّ شيوخ مصر تفاجؤوا حين سألهم العالم السنغالي عن حكم الإنقلاب في الإسلام، مشيراً إلى أن علماء الأزهر يؤيدون ذلك، وساهموا بشكل كبير في التعدي على الشرعية، والإنتخابات الديمقراطية التي تلاها فوز الرئيس محمد مرسي.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار