۱۶۹مشاهدات
انه لو كان مقررا ان يسجل اسم ايران في كتاب غينس فانها ستحتل المركز الاول عالميا في مجال حجم تعرضها للتهديدات والمؤامرات الخارجية والعناصر المناوئة للثورة بقيادة اميركا.
رمز الخبر: ۳۲۲۱۱
تأريخ النشر: 15 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الايراني العميد امير علي حاجي زاده ، ان التجارب اثبتت ان الاميركان يفهمون لغة القوة فقط ، ويجب تعميم هذا الاسلوب في بقية المجالات ايضا.

وفي كلمة القاها امام مدرسي وطلبة الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة ، حول مؤامرات الاستكبار المستمرة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية والشعب الايراني، اكد العميد حاجي زادة ضرورة صيانة المنجزات والقدرات الدفاعية والصاروخية بالاعتماد على الطاقات المحلية وشركات المعرفة الاساسية في الجامعات ، والمؤسسات التابعة للصناعات الدفاعية.

واشار الى المساعي الباهرة للشعب الايراني والقوات المسلحة في تحويل التهديدات الى فرص ، وقال: انه لو كان مقررا ان يسجل اسم ايران في كتاب غينس فانها ستحتل المركز الاول عالميا في مجال حجم تعرضها للتهديدات والمؤامرات الخارجية والعناصر المناوئة للثورة بقيادة اميركا.

واوضح العميد حاجي زاده ان حجم التهديدات والاجراءات المعادية لايران، زاد سبعة اضعاف مقارنة مع السنوات الماضية، مضيفا: ان الكثير من اجراءات الاعداء في المرحلة الجديدة تم التخطيط لها من قبل الرجعية العربية وأموال آل سعود وبعض الدول الاخرى، وهذه التهديدات استهدفت بشكل متزامن ايران في المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية والامنية والمخابراتية.

واكد قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري اهمية التصدي للعدو ومقاومة اطماعه التوسعية ، مشيرا الى عزم القوات المسلحة لاسيما الحرس الثوري في التصدي الحاسم للاميركيين في الخليج الفارسي ، وقال : ان هذه عادة الاميركان انهم يستجيبون للاوامر اذا تم التعامل معهم بصرامة ، فخلال هذه الفترة كانوا يفهمون جيدا لغة الحرس الثوري.

واضاف : ان الاميركيين يفهون لغة القوة فقط ولا يفهمون المنطق، لانهم غير جديرين بالثقة ، ويجب التصدي لهم بحزم ، والا فاننا سنشاهد يوميا اطماعهم التوسعية ومطالبهم الجائرة.

وتطرق العميد حاجي زاده الى سيناريو اميركا بممارسة الضغوط وتوجيه التهديدات فيما يخص القدرات الصاروخية الايرانية، مشيرا الى ان اميركا تريد تحديد مدى الصواريخ الايرانية وقال : ثم يقولون دعونا نرى هل ان صواريخكم قادرة حقا على حمل رؤوس نووية أم لا ؟

اعطونا مواصفاتها! ثم يقولون يجب وضع كاميرات مراقبة ، وفي الاخير يقولون أما ان تبتروا الصواريخ! او تفعلوا مثل القذافي وتنقلوا الصواريخ بالسفن وتسلموها لنا! طبعا خسأوا ولن يحدث ذلك مطلقا.

ودعا قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الى اخذ العبر والدروس من مصير صدام والقذافي ومرسي، وقال: يجب الاستفادة من الفرص والامكانيات التي نمتلكها بشكل ذكي ، وتبيين النزعة الحقيقية لنكث العهود من قبل الاميركان بشكل شفاف ، ونستخلص العبر من التجارب التاريخية.

ونفى العميد حاجي زادة ما اشيع في بعض وسائل الاعلام اخيرا من ان القائد في الحرس الثوري الشهيد حسن طهراني مقدم استشهد اثر مخطط صهيوني في 11 ديسمبر عام 2011، وقال، ان العميد طهراني مقدم كان منهمكا بعمليات ابتكار وابداع وفي يوم الحادث كان يعمل على اختبار وقود في الورشة حيث وقع الحادث.

واضاف، انه تم بعد استشهاده متابعة وانجاز خططه، واليوم يواصل كوادر الحرس الثوري الشبابية المبدعة طريقه بجدية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: