۱۸۱مشاهدات
واضاف لاريجاني ان الاغرب من ذلك انه حتى عندما لم تسمح القوانين المحلية الاميركية بمثل هذه الممارسة بادر الكونغرس الى تشريع قانون خاص بهذه القضية فحسب.
رمز الخبر: ۳۲۱۴۵
تأريخ النشر: 10 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: دعا رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني، وزارة الخارجية الى طرح قضية سرقة اميركا للارصدة الايرانية في محكمة لاهاي، كما طلب من لجنة السياسة الخارجية بالبرلمان متابعة القضية بجدية.

وفي كلمته امام البرلمان اليوم الثلاثاء قال لاريجاني ان السطو الاميركي على الارصدة الايرانية يتعارض مع جميع القواعد الدولية وان السلوك الاميركي هذا شبيه بسلوك قطاع الطرق وجرى بمنتهى الوقاحة.

واضاف لاريجاني ان الاغرب من ذلك انه حتى عندما لم تسمح القوانين المحلية الاميركية بمثل هذه الممارسة بادر الكونغرس الى تشريع قانون خاص بهذه القضية فحسب. وان كل هذه الطرق في تشريع القوانين في الديمقراطية الاميركية حولت القانون وفق مسارها التدميري الى قواعد ظالمة ومجحفة .

وتابع لاريجاني انه لاينبغي ان نترك وقاحة الاميركيين هذه من دون رد وقال ان على الخارجية ان تطرح قضية سرقة الساسة الاميركان الى محكمة لاهاي الدولية وان تدافع باقتدار عن حقوق الشعب الايراني كما نطلب من لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي ان تتابع القضية بجدية.

واشار الى جريمة خان طومان بريف حلب الجنوبي في سوريا وقال ان الارهابيين استغلوا الهدنة في هذه المنطقة وارتكبوا جريمتهم ويبدو ان مخطط وقف اطلاق النار كان بهدف ترتيب عملية ارسال السلاح الى سوريا حيث ان ارسال سفينة اسلحة من اوروبا الى سوريا دليل على هذا المخطط الرامي الى تحقيق انجازات للاستفادة منها كورقة في المفاوضات السورية .

واوضح لاريجاني انه لابؤس اكثر من ان يعمل الغرب واميركا وفي الوقت الذي يعانون من جبهة النصرة وداعش على ارسال سفينة اسلحة الى سوريا للاستفادة منها تكتيكيا ولكن عليهم ان يكونوا على ثقة بان هذه الاسلحة سيستخدمها الارهابيون في المستقبل ضدهم وهذه هي سنة الله بحق الظالمين في هذه الدنيا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: