۱۵۳مشاهدات
على صعيدٍ منفصل، قرر قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية الثلاثاء، إبعاد ستة مقدسيين بينهم فتية عن المسجد الأقصى لمدة 60 يومًا.
رمز الخبر: ۳۲۰۸۵
تأريخ النشر: 04 May 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، شابًا من قرية الطور شرق مدينة القدس المحتلة، بعد اقتحام منزله.

وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب بهاء أبو الهوى (21 عامًا)، بعد اقتحام منزله في قرية الطور.

من جهة أخرى، أشار محامي مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان محمد محمود إلى أن قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية قرر تمديد توقيف الشاب مالك حجازي (19 عامًا) حتى الخميس القادم، لمواصلة التحقيق معه.

وأوضح المحامي محمود أن شرطة الاحتلال تتهم الشاب حجازي بمعرفته المسبقة عن عملية طعن المستوطن بالقدس القديمة مساء الاثنين الماضي، والمساعدة في تنفيذها، ولكن خلال الجلسة وبعد سماع القاضي الادعاءات رفض تهمة الشرطة، وقال إن الشاب حجازي قد يكون ساعد منفذ العملية عن غير قصد من خلال تعريفه بالطريق.

وأكد حجازي أنه كان يسير بالقدس القديمة، وخلال ذلك سأله أحد الشبان عن مدخل طريق فأجابه، ونفى معرفته بالشاب أو معرفته بالعملية التي جرت.

على صعيدٍ منفصل، قرر قاضي محكمة الصلح الإسرائيلية الثلاثاء، إبعاد ستة مقدسيين بينهم فتية عن المسجد الأقصى لمدة 60 يومًا.

وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس بأن المقدسيين الستة اعتقلوا الجمعة الماضية فور خروجهم من الأقصى، حيث ادعى الاحتلال قيامهم بإلقاء الحجارة داخله.

والشبان المعتقلون هم: إسماعيل توفيق محيسن (17 عامًا)، قصي محمد خليل (18 عامًا)، إبراهيم عزمي حريات (18 عامًا)، يوسف عبد الكريم العلمي (22 عامًا)، عمار محمود أبو جبنة (23 عامًا)، وأحمد كامل الرجبي (23 عامًا).
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار