۱۱۷مشاهدات
وكان العلواني قائدا سابقا بالجيش العراقي في عهد صدام حسين، ويقود حالياً قوات “داعش” في الموصل.
رمز الخبر: ۳۱۸۵۹
تأريخ النشر: 16 April 2016
شبکة تابناک الاخبارية: كشفت صحيفة "يني شفق” التركية، أن الولايات المتحدة أجرت اتصالات سرية مع تنظيم "داعش” الإرهابي في العراق، بهدف تطوير التعاون مع القياديين في التنظيم من الأعضاء السابقين في حزب البعث العراقي.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمها، أن 7 من المستشارين العسكريين الأمريكيين التقوا قائداً بارزاً في تنظيم "داعش” يدعى "أبو أحمد العلواني”، مرتين على الأقل، وذلك بوساطة قبائل.

وجرى أحد اللقاءين في 7 تشرين الثاني/نوفمبر 2015، بالقرب من مدينة الموصل، بوساطة إحدى القبائل (قبيلة شمّر) والثاني عقد في 3 شباط/فبراير هذا العام، بالقرب من الحويجة بمحافظة كركوك العراقية، بوساطة قبيلة جبور، بحسب الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن العسكريين الأميركيين أرادوا في البداية استخدام وساطة قبيلة "تاهي”، أحد أبرز القبائل بالحويجة، لكنهم تخلوا عن هذه الفكرة لمخاوفهم من أن مشاركة هذه القبيلة، ذات العلاقات مع تركيا، ستؤدي إلى تسريب المعلومات إلى أنقرة.

وكان العلواني قائدا سابقا بالجيش العراقي في عهد صدام حسين، ويقود حالياً قوات "داعش” في الموصل.

ولفتت الصحيفة التركية إلى أن الاتصالات بين واشنطن وداعش بدأت بعدما أفادت السفارة الأميركية في بغداد وقنصلية الولايات المتحدة في أربيل بأن 85% من مسلحي التنظيم هم عراقيون، ومنهم أعضاء سابقون في حزب البعث.

وترى الصحيفة أن الولايات المتحدة تسعى، من خلال الاتصالات، إلى تطوير التعاون مع القياديين في التنظيم من الأعضاء السابقين في البعث، "من أجل فصل البعثيين عن داعش.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: