۱۶۳مشاهدات
الرئيس روحاني:
واضاف الرئيس روحاني ان العام الحالي هو العام الذي اعترف به العالم والمنظمات الدولية رسميا بحق الشعب الايراني في مجال التقنية النووي.
رمز الخبر: ۳۱۷۷۰
تأريخ النشر: 07 April 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان الأمن الاقليمي في المنطقة لا يمكن تقسيمه لينعم به بلد دون آخر مشيرا الى ان الأمن في المنطقة هو أمن ايران.

وقال روحاني  في كلمته خلال مراسم ازاحة الستار عن 12  انجاز نووي اليوم الخميس ان ايران لم تخطط لمهاجمة أي بلد في العالم ولن تخطط لذلك  واضاف ان ايران لا تمثل تهديداً لأحد ولن تشكل ذلك وهي لم تبدأ حربا ضد أي بلد ولن تكون البادئة

واعلن الرئيس الايراني حسن روحاني ان قدراتنا العسكرية تهدف الى اقرار الامن في البلاد والمنطقة وعلى جميع دول الجوار ان يؤمنوا بان خطط ايران هي لدعم دول الجوار والدول الاسلامية.

وقال اننا لم نعتدي ولم نهدد اي بلد طيلة 37 عاما من عمر الثورة بل دافعنا فقط عن انفسنا عندما تعرضنا لعدوان ظالم.

واضاف روحاني انه بالطبع علينا ان نمتلك القدرة اللازمة مؤكدا ان على كل بلد ان يعزز قدراته لمواجهة التهديدات المحتملة .

الى ذلك اعلن الرئيس الايراني حسن روحاني ان النجاحات الدبلوماسية للبلاد في المفاوضات النووية كانت واحدة من اهم الايام الدبلوماسية لايران في القرن الاخير .

واضاف الرئيس روحاني ان العام الحالي هو العام الذي اعترف به العالم والمنظمات الدولية رسميا بحق الشعب الايراني في مجال التقنية النووي.

وأشار روحاني إلى المفاوضات النووية معتبراً إن سياسة الإعتدال هي التي صنعت هذا الإتفاق حيث إن المفاوضات قامت على التحقق من صحة وسلامة موقف الطرف المقابل.

وتابع روحاني انه  ينبغي علينا ألا نعمل بطريقة نحيي من خلالها أكذوبة "ايران فوبيا" بعد أن ألحقنا الهزيمة بها.

وخلد روحاني ذكرى جميع شهداء ايران الاسلامية لاسيما شهداء الحقل النووي والاعزاء الذين ضحوا بارواحهم لرفعة البلاد وتحقيق الانجازات التقنية الكبيرة .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: