۱۶۰مشاهدات
كما أعلنت قيادة عمليات بغداد عن مقتل وإصابة عدد من المدنيين بتفجيرين انتحاريين قرب إحدى الحسينيات ب‍مدينة الصدر شرقي العاصمة.
رمز الخبر: ۲۹۹۹۲
تأريخ النشر: 15 November 2015
شبکة تابناک الاخبارية: بعد التزام هیئة کبار علماء الوهابیة في المملکة العربية السعودیة الصمت تجاه التفجيرات الارهابية التي قتلت المسلمين في بغداد وبيروت، أصدرت الهيئة بيانا السبت يدين الهجمات الإرهابية التي ضربت باريس، رغم ان المنفذ واحد وهو تنظيم داعش ذو الفكر الوهابي.

أعلن تنظيم ""داعش" على مواقع الكترونية تابعة له, الجمعة, مسؤوليته عن التفجيرات الانتحارية في منطقتي حي العامل ومدينة الصدر في بغداد.

وشهدت العاصمة العراقية بغداد، يوم الجمعة (13 تشرين الثاني 2015)، استشهاد 17 شخصا وإصابة 35 آخرين بتفجير انتحاري استهدف مجلس عزاء في منطقة حي العامل جنوب غربي بغداد.

كما أعلنت قيادة عمليات بغداد عن مقتل وإصابة عدد من المدنيين بتفجيرين انتحاريين قرب إحدى الحسينيات ب‍مدينة الصدر شرقي العاصمة.

تبنى تنظيم "داعش" الارهابي يوم الخميس (12 تشرين الثاني 2015) التفجيرين الارهابيين في شارع الحسينية داخل برج البراجنة واللذين اوقعا 43 شهيدا وإصابة أكثر من 239 آخرين.

أدانت الأمانة العامة لهيئة كبار علماء الوهابية بالسعودية في بيان لها (صباح السبت) الهجمات الإرهابية التي وقعت (مساء الجمعة) بالعاصمة الفرنسية باريس، وأدت إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى، مشيرة إلى أن هذه الأعمال الإرهابية لا يقرها الإسلام وتتنافى وقيمه التي جاءت رحمة للعالمين.

النهاية

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: