۱۸۸مشاهدات
وعلی صعيد متصل قال المدرسي أن ”في زیارتي الأخيرة إلی فاتیکان، تحدثت للحاضرین حول الامام الحسین علیه السلام وزیارته ودعوت البابا لزيارة الأربعین لیشاهد عظمة هذه الزیارة من قریب.
رمز الخبر: ۲۹۹۶۱
تأريخ النشر: 09 November 2015
شبکة تابناک الاخبارية - شفقنا : حذر سماحة اية الله السيد محمد تقي المدرسي، من حملات إعلامیة تشنها بعض وسائل الإعلام ضد زیارة الأربعین لهذا العام، مؤکداً أنها "بدأت تتحدث بطریقة خبیثة عن الزیارة وتشیع خطورة تواجد الناس فیها لانتشار مرض الکولیرا”.

وقال سماحته في جانب من درس الأخلاق الأسبوعي، إن "رسالة الحسین (ع) كفيلة بخلاص العالم من فتك الأسلحة النووية والأوبئة والاستعباد وبغي السلاطين والجبابرة، ومنحهم العزة والكرامة”.

ورأى أن انتشار التشیع عبر رسالة الحسین في کل مکان في العالم وراء شن مثل هذه الحملات التي ترید أن تطفيء نور الله المتوهج بالحسین (ع) وشعائره.

وأکد السید المدرسي، إن "مسیرة الحسین (ع) أثرت بشکل واضح وکبیر على الذین تبنوا في یوم ما خطاباً مضاداً لتلك المسیرة حتى اصبحوا یعترفون الیوم بوجود إمام قتل على يد حاكم ظالم وليس إمام الأمة كما كانوا يزعمون”.

وأوصى سماحته رجال الدين وطلبة الحوزات العلمية أن يعملوا بشكل جدي على رفع مستوى وعي الأمة الإسلامية بحضور الإمام الحسين ووجوده كحي بيننا وله رسائل وكلمات ينبغي أن تفهم وتترجم إلى واقع، مشدداً على ترسيخ فكرة أن "الإمام الحسين (ع) يجمع ولا يفرق” وأن "رايته توحدنا على اساس المبدأ والأيمان لا على اساس العشيرة والقبيلة أو المرجعية والحزب والوطن”.

ودعا المرجع المدرسي إلى عدم اختزال مسيرة الإمام الحسين (ع) في جماعة معينة وإنما وهو سيل يجرف كل التحزبات.

وعلی صعيد متصل قال المدرسي أن ”في زیارتي الأخيرة إلی فاتیکان، تحدثت للحاضرین حول الامام الحسین علیه السلام وزیارته ودعوت البابا لزيارة الأربعین لیشاهد عظمة هذه الزیارة من قریب.

النهاية

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار