۴۵۶مشاهدات
وذكر أن المشروع سيعمل على تطوير ميثاق المسجد بما يحقق التلاحم الوطني والتعاون بين جميع فئات المجتمع، وتوسيع نطاق دعوة الأئمة والخطباء من خلال الحديث في المدارس والمرافق العامة ووسائل الإعلام المختلفة.
رمز الخبر: ۲۸۷۴۱
تأريخ النشر: 21 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: أوقفت وزارة الأوقاف الكويتية 3 خطباء تطرقوا إلى قضايا "طائفية وسياسية" متجاوزين ميثاق المساجد.كما قالت صحيفة " القبس " الكويتية فى عددها الصادر صباح اليوم الثلاثاء.

وقالت الصحيفة إن الوزارة تتجه إلى فصل أي إمام أو خطيب "يثير النعرات الطائفية أو يبث الفكر المتشدد عبر شبكات التواصل، كما اتخذت إجراءات مشددة لمنع تسييس المنابر واستغلالها في أمور تثير الفتنة، أو حتى التطرق إلى "داعش" وغيره من التنظيمات الإرهابية."

وأشارت الصحيفة إلى استحداث الوزارة آليات وبرامج لتطوير الخطاب الديني عبر المنابر، بغية غرس الوسطية والولاء والوحدة الوطنية، وسيرفع مشروع تحديث رسالة المنابر إلى وزير العدل وزير الأوقاف يعقوب الصانع قريباً.

وكشف مصدر للصحيفة أن المشروع سيفعل مكانة المسجد في المجتمع كونه المؤسسة التي تعمل على إيقاظ روح التفاعل مع القضايا العامة ومركز التوجيه وحسن تناول القضايا العامة ليسهم إيجابا في رفع درجة الوعي في شتى المجالات، بعيدا عن التعصب أو الالتفات للعاطفة والإشاعات.

وذكر أن المشروع سيعمل على تطوير ميثاق المسجد بما يحقق التلاحم الوطني والتعاون بين جميع فئات المجتمع، وتوسيع نطاق دعوة الأئمة والخطباء من خلال الحديث في المدارس والمرافق العامة ووسائل الإعلام المختلفة.

وأوضح المصدر أن المشروع سيضع منهجية لإعادة لحمة المجتمع والابتعاد به عن التأثير الخارجي السلبي، ونبذ مظاهر العنف والتعصب وإثارة الفتن والخلافات من خلال الخطبة النموذجية، وإشراك الأئمة والخطباء وجمهور المصلين في معالجات عملية مدروسة للوحدة الوطنية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: