۵۱۶مشاهدات
"نحن نعتبر أنفسنا أمم عربية، لسنا سنة وشيعة". بل قال العديد منهم "إن مواطنينا الشيعة هم كاملو المواطنة ويتم معاملتهم بعدل".
رمز الخبر: ۲۸۷۱۶
تأريخ النشر: 16 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: قال الرئيس الامريكي باراك أوباما أنه ربما حان الوقت للولايات المتحدة لإطلاق عملية سلام جديدة بين "السعودية السنية" و"إيران الشيعة". على حدّ تعبيره

واضاف اوباما انه "بعد كل شيء، فبدون تقليص التوتر بين الطرفين فإن أي تمكين لإيران سوف يزيد التوتر بين أولئك الغريمين التاريخيين اللذان تعمل الحرب الضروس بينهما على تمزيق المنطقة".

وكشف أن خلال لقائه قادة الخليج في قمة كامب ديفيد، مايو الماضي، فإنهم كانوا واضحين فى حديثهم عن السنة والشيعة قائلين: "نحن نعتبر أنفسنا أمم عربية، لسنا سنة وشيعة". بل قال العديد منهم "إن مواطنينا الشيعة هم كاملو المواطنة ويتم معاملتهم بعدل".

غير أن الرئيس الأمريكي أشار إلى أن القوى الطائفية التي تم إطلاق العنان لها تعمل على إذكاء الشر والتدمير في بعض البلدان مثل سوريا واليمن والعراق. ويرى باراك أوباما أن أفضل فرصة، على الأقل للحد من هذه الصراعات، هي دفع المملكة العربية السعودية وغيرها من الدول العربية لمحادثات عملية مع إيران التي تقول "إن الصراع الذي نؤججه الآن يمكن أن يبتلعنا جميعا".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: