۲۷۱مشاهدات
و لدي اجابته علي سؤال بشأن اطلاق الامريكان مفردة مزورة علي الخليج الفارسي قال " انه لايعرف شيئا عن دور امريكا في هذا الموضوع الا انه شخصيا والصحف الامريكية عندما تنشر نبأ عن هذا الخليج تذكر اسم الخليج الفارسي وليس مايروّجه البعض ".
رمز الخبر: ۲۸۶۹
تأريخ النشر: 31 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أعرب المنظر الامريكي في مجال القوة الناعمة "جوزيف صاموئيل ناي" عن اعتقاده بأن الرئيس محمود أحمدي نجاد بسط قوة الجمهورية الاسلامية الايرانية الناعمة في العالم الاسلامي بسبب مواقفه ضد الكيان الصهيوني.

و أكد هذا المنظر الامريكي الذي كان يتحدث لفارس أن المواقف التي اعتمدها الرئيس احمدي نجاد ازاء كيان الاحتلال الصهيوني وانتقاداته الشديدة لهذا الكيان تعتبر من أهم العوامل التي أدت الي بسط قوة ايران الناعمة لدي العالم الاسلامي.

و لدي اجابته علي سؤال عن تقييمه لإستخدام أمريكا القوة الناعمة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية قال " أود أن أشرح في البداية ماهي القوة الناعمة فهي قادرة علي اجبار الآخرين علي القيام بعمل لا يتم فيه التهديد ".

و أضاف قائلا " ان أي شخص أو حكومة بإمكانها استخدام هذه القوة حتي ايران بإعتبارها زعيمه الشيعة تبذل جهودها لإستقطاب الآخرين من خلال القوة الناعمة وأمريكا كونها زعيم الديمقراطية تستخدم هذه القوة لكسب الآخرين ".

و أضاف المنظر الامريكي قائلا " ان دور القوة الناعمة يكمن مثلا في أن أحدا يصبح ناصرا لإيران بسبب ثورتها الاسلامية وهذا لايعني أن ذلك الشخص أصبح من المعجبين بإيران من خلال رسالة معينة وهذا الامر يمكن أن يحصل لأمريكا بسبب ديمقراطيتها ".

و تابع يقول " ان ايران التي أصبحت رمزا للاستقلال وتنشر القيم والمباديء التي تؤمن بها باتت تواجه الاحترام من البقية ولذا فإن قوتها الناعمة تزداد بالدول الاسلامية بسبب انتقادها امريكا لإحتلال العراق بين المسلمين وهو ما نشاهده لدي الشعب العراقي حاليا".

و لدي اجابته علي سؤال بشأن اطلاق الامريكان مفردة مزورة علي الخليج الفارسي قال " انه لايعرف شيئا عن دور امريكا في هذا الموضوع الا انه شخصيا والصحف الامريكية عندما تنشر نبأ عن هذا الخليج تذكر اسم الخليج الفارسي وليس مايروّجه البعض ".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار