۱۵۱مشاهدات
واوضح ان السعودية تريد ان تجعل من العمالة لاسرائيل عروبة ومن يواجه الكيان الاسرائيلي يوصف بانه ايراني.
رمز الخبر: ۲۸۶۴۳
تأريخ النشر: 10 July 2015
شبکة تابناک الاخبارية: اكد قائد حركة انصار الله، عبد الملك الحوثي، ان النظام السعودي لم يدعم الشعوب العربية، بل سعى الى تحقيق نفوذه من خلال اشعال الفتن والتحالف مع الكيان الاسرائيلي.

وبمناسبة القدس العالمي، قال الحوثي ان ما يحدث ليس له علاقة بالنفوذ الايراني لان الشر في هذه المنطقة هو اسرائيل والخطر التكفيري الممتد منها.

واضاف الحوثي ان السعودية تحاول تضليل شعوب المنطقة واطلاق صفة ايراني على كل من يواجه "اسرائيل".

واوضح ان السعودية تريد ان تجعل من العمالة لاسرائيل عروبة ومن يواجه الكيان الاسرائيلي يوصف بانه ايراني.

وافاد الحوثي ان "اسرائيل" دفعت النظام السعودي الى ان يرتكب جرائم في اليمن افظع من التي ارتكبتها اسرائيل مضيفا بان الشعب اليمني يقتل بقنابل اميركية وبغطاء اميركي.

واعلن ان ابناء الشعب اليمني يريدون ان يكونوا الى جانب المقاومة في فلسطين ولبنان لمواجهة الاحتلال الاسرائيلي ولذلك يتعرض للحرب.

وذهب الحوثي الى ان من اهم اسباب العدوان على اليمن هو معاقبة الشعب اليمني على مواقفه من قضايا الامة.

واما فيما يتعلق بالهدنة قال الحوثي: ليس لدينا امل كبير بنجاحها وتجربتنا في الهدنة السابقة كانت مريرة.

واوضح الحوثي ان نجاح الهدنة مرتبط بالتزام النظام السعودي ورهن بتوقف العدوان كليا وقال: العدوان يجب ان يتوقف ولن نقبل ان يستمر هذا العدوان بحقنا بهذه البشاعة وبهذا الاجرام.

واكد انه "لا يمكن ان نسكت عن هذا العدوان وجيشنا اليمني واللجان الشعبية تتحرك لمواجهة العدوان مباشرة عند الحدود".

وشدد على انه اذا استمر العدوان فسنقدم على خطوات استراتيجية كبيرة لمواجهة العدوان، وقال انه إذا استمر العدوان لن يكون أمامنا إلا اللجوء الى تلك الخيارات الضرورية وعلى الجميع التعبئة لها.

وتابع انه إذا استمر العدوان فعلينا التعبئة الشاملة وفي كل مجال لاتخاذ خيارات استراتيجية ضرورية لمواجهة العدوان.
هذا ودعا الحوثي كل المكونات السياسية اليمنية الى سد الفراغات في السلطة والاهتمام بالشأن الأمني.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: