۲۳۶مشاهدات
واردف آلاكابا قائلا انه نظرا لاستعداد ايران اجراء محادثات مع الغرب واميركا وسائر الدول الغربيه فمن الافضل لهذه الدول ان تعترف بحق ايران القانوني لتخصيب اليورانيوم وبهذا تخلق لدي ايران الحافز الضروري لاستمرار المحادثات.
رمز الخبر: ۲۸۰۷
تأريخ النشر: 29 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اكد الباحث الامريكي في مركز دراسات الشرق والغرب في اميركا موتيا آلاكابا ان العقوبات ليس لها اي اثر علي قرار ايران بمتابعه برنامجها النووي السلمي قائلا ان اميركا ليس بامكانها وقف هذه البرامج.
   
وقال الاكابا اليوم الجمعه في تصريح لمراسل ارنا ان ايران اظهرت بانها ترفض اي قيود علي برنامجها النووي.

وشدد علي ان القرائن الموجوده وصمود ايران امام مطالب الدول الغربيه اظهرا بانه لايمكن لاي شيء ان يردع ايران عن التوصل الي التقنيه النوويه.

واشار الي اسباب معارضه اميركا للبرنامج النووي قائلا ان امتلاك ايران التقنيه الكامله لانتاج الوقود والدوره النوويه يوثر بشكل جاد علي معادلات السياسه الخارجيه والدوليه في منطقه الشرق الاوسط .

واعتبر هذا الباحث الامريكي الماليزي الاصل ايران بانها احدي القوي في منطقه الشرق الاوسط والتي تمتلك طاقات كبيره جدا وان الغربيين بحاجه الي التعامل مع ايران في شتي المجالات ولهذا فان توتير الاجواء السائده ليس لصالح اي من الاطراف.

واشار الي بعض المزاعم المطروحه حول الهجوم ضد المنشآت النوويه قائلا ان اسرائيل التي تهدد ايران دوما تعرف جيدا بان اي خطوه ضد ايران ستكلفها ثمنا باهضا.

واردف آلاكابا قائلا انه نظرا لاستعداد ايران اجراء محادثات مع الغرب واميركا وسائر الدول الغربيه فمن الافضل لهذه الدول ان تعترف بحق ايران القانوني لتخصيب اليورانيوم وبهذا تخلق لدي ايران الحافز الضروري لاستمرار المحادثات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: