۲۲۷مشاهدات
واشارت منظمة هيومن رايتس ووتش الى ان بعض اعمال العنف الاكثر شدة ضد متظاهرين حصلت في السويس حيث قتل ثلاثة اشخاص بعد مواجهات مع الشرطة حصلت الثلاثاء لحظة محاولة المتظاهرين تنظيم مسيرة نحو المقر الحكومي.
رمز الخبر: ۲۷۶۷
تأريخ النشر: 28 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية:اكدت منظمة هيومن رايتس ووتش الخميس ان الشرطة المصرية تفرط في استخدام القوة ضد المتظاهرين المعارضين لنظام الرئيس حسني مبارك بشكل "غير مقبول وغير متناسب بتاتا".

واكدت المنظمة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها ان ثمانية اشخاص وشرطيا قتلوا في اعمال العنف.

واحصت وكالات الانباء حتى اللحظة سبعة قتلى هم خمسة متظاهرين وشرطيان.

وقال جو ستورك المسؤول في هيومن رايتس ووتش عن الشرق الاوسط وشمال افريقيا "لقد لاحظنا اعادة للنظام بشكل غير مقبول وغير متناسب بتاتا خلال هذه التظاهرات".

واضاف "عوضا عن ممارسة المزيد من القمع، على السلطات (المصرية) التحقيق في المعلومات التي تتحدث عن استخدام مفرط للقوة من جانب الشرطة والعمل على محاسبة المسؤولين عن هذه الاعمال".

واشارت منظمة هيومن رايتس ووتش الى ان بعض اعمال العنف الاكثر شدة ضد متظاهرين حصلت في السويس حيث قتل ثلاثة اشخاص بعد مواجهات مع الشرطة حصلت الثلاثاء لحظة محاولة المتظاهرين تنظيم مسيرة نحو المقر الحكومي.

وقالت المنظمة ان "الشرطة تعاملت مع الشبان الذين كانوا يطلقون الحجارة بالهراوات والغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: