۴۹۸مشاهدات
من جانب آخر، أصدر مجلس النواب الاردني اليوم الأربعاء بيانا قال فيه انه "يتابع عن كثب التطورات الأخيرة التي مر بها الاردن (...) ويقدر الظروف الإقتصادية الصعبة التي مر بها الاردن والمواطنون".
رمز الخبر: ۲۷۵۸
تأريخ النشر: 26 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعلنت الحركة الاسلامية في الاردن  الاربعاء تنظيم مسيرة جديدة الجمعة المقبل احتجاجا على غلاء المعيشة وللمطالبة باصلاحات سياسية وإقتصادية.

وقال جميل أبو بكر الناطق الرسمي باسم جماعة الإخوان المسلمين في الاردن، "ننظم مسيرة عقب صلاة يوم الجمعة المقبل استمرارا للفعاليات المطالبة بالاصلاح السياسي والاصلاح الاقتصادي وتحسين الظروف المعيشية للمواطن".

وأضاف "نحن مستمرون بهذه الفعاليات مع تنويع الاساليب سواء اعتصامات أو مظاهرات أو ندوات".

ومنذ سقوط نظام الرئيس التونسي زين العابدين بن علي اقيم اعتصام ونظمت تظاهرتان سلميا في المملكة احتجاجا على غلاء المعيشة وللمطالبة باسقاط الحكومة وتحقيق اصلاحات شاملة، رغم اتخاذ الأخيرة عدة اجراءات لخفض الاسعار.

وقد دعا حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين في الاردن وابرز احزاب المعارضة الاردنية، الى التظاهر السلمي.

وتظاهر ما يزيد عن خمسة آلاف شخص بعد صلاة الجمعة الماضي في عمان ومدن أخرى لأجل "الخبز والحرية" محتجين على غلاء المعيشة والسياسات الاقتصادية لحكومة رئيس الوزراء الاردني سمير الرفاعي التي طالبوا برحيلها.

وتقدر نسبة البطالة في المملكة التي يبلغ عدد سكانها ستة ملايين نسمة وفقا للارقام الرسمية، ب14,3%، بينما تقدرها مصادر مستقلة ب30%.

وتقدر نسبة الفقر في المملكة ب25%، بينما تعد العاصمة عمان أكثر المدن العربية غلاء وفقا لدراسات مستقلة.

وكان آلاف الاردنيين تظاهروا يوم الجمعة 14 كانون الثاني/يناير في عمان ومدن أخرى احتجاجا على البطالة وغلاء الاسعار مطالبين ب"اسقاط الحكومة".

من جانب آخر، أصدر مجلس النواب الاردني اليوم الأربعاء بيانا قال فيه انه "يتابع عن كثب التطورات الأخيرة التي مر بها الاردن (...) ويقدر الظروف الإقتصادية الصعبة التي مر بها الاردن والمواطنون".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: