۳۰۲مشاهدات
يذكر، ان لايران وسوريا الحليفتين في الشرق الاوسط علاقات متميزة واستراتيجية في القطاعات السياسية والاقتصادية والثقافية.
رمز الخبر: ۲۷۱۰
تأريخ النشر: 23 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: وصل وزير الخارجية الايراني بالوكالة علي اكبر صالحي الى دمشق الاحد لاجراء محادثات مع المسؤولين السوريين حول العلاقات الثنائية والمستجدات الاقليمية بما في ذلك لبنان.

واوضح صالحي في تصريح مقتضب للصحفيين في مطار دمشق انه سيتناول مع الرئيس بشار الاسد وكبار المسؤولين السوريين موضوعات كثيرة منها العمل على رفع مستوى التعاون الاستراتيجي بين طهران ودمشق، ووصف سوريا بالبلد الصديق والشقيق لايران.

واشارت مصادر سورية الى ان صالحي سيطلع السلطات في سورية على نتائج اجتماع اسطنبول بين ايران ومجموعة (5+1).

يذكر، ان لايران وسوريا الحليفتين في الشرق الاوسط علاقات متميزة واستراتيجية في القطاعات السياسية والاقتصادية والثقافية.


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار