۶۰۷مشاهدات
وكان الفريق الايراني المفاوض قد اعلن من اسطنبول عن استعداده لخوض الحوار الذي يقوم على اساس المنطق المشترك وهو ما حصل بعد مرور 40 يوما على مفاوضات جنيف لكن الاطراف الغربية تعمد الى طرح قضايا بعيدة عن المنطق تسعى من خلالها الى تحقيق الغلبة على ايران .
رمز الخبر: ۲۷۰۱
تأريخ النشر: 23 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: حمل وزير الخارجية البريطانية ايران مسؤولية عدم التوصل الى نتائج في مفاوضات 5+1 التي انتهت امس في اسطنبول.

وذكرت وكالة الانباء الفرنسية ان وليم هيغ اعرب عن خيبة امله الشديدة بسبب رفض ايران التعاون مع الدول الكبرى حول برنامجها النووي.

وسعى هيغ الى تحميل ايران مسؤولية ما حصل من الفشل في التوصل الى نتائج في المفاوضات الاخيرة حين قال بان رفض ايران التعاطي معنا ووضع شروط مسبقة جعلنا نفقد الامل لايجاد حل قريب.

ويعتقد هيغ ان من حق ايران تخصيب اليورانيوم باعتبارها من الدول التي وقعت معاهدة NPT لكنه رأى ان وضع الشروط بالغاء العقوبات سلفا امر غير مقبول.

ومن جهة اخرى يعول الغرب كثيرا على اسلوب ممارسة الضغوط الى جانب استخدام الطرق الدبلوماسية التي يتم اللجوء اليها اذا ما فشلت الضغوط في تحقيق اهدافها من خلال التركيز على اسلوب التعامل والتعاطي مع الطرف الاخر.

وفي هذا الصدد قال وزير الخارجية البريطاني, ان ممارسة الضغوط على ايران سوف تستمر وتزداد حتى تقر وتدرك ابعاد التعاون والتعامل معنا.

واضاف هيغ بان الخيار متروك لايران ونحن بدورنا قمنا ببذل المزيد من الجهود في هذا الصدد و ما زلنا ندعم الحل الدبلوماسي لازاحة جميع المخاوف حول البرنامج النووي الايراني وان الابواب امام المفاوضات المقبلة تظل مفتوحة .

وكان الفريق الايراني المفاوض قد اعلن من اسطنبول عن استعداده لخوض الحوار الذي يقوم على اساس المنطق المشترك وهو ما حصل بعد مرور 40 يوما على مفاوضات جنيف لكن الاطراف الغربية تعمد الى طرح قضايا بعيدة عن المنطق تسعى من خلالها الى تحقيق الغلبة على ايران .

الا ان وزير الخارجية البريطانية لم يعط اي اهمية لمطالبات ايران بقوله ان على ايران ان تكون جادة في رفع القلق الدولي ازاء برنامجها النووي و بخلاف ذلك تواجه المزيد من العزلة الدولية .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار