۶۱۲مشاهدات
رمز الخبر: ۲۶۸۷
تأريخ النشر: 22 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اشاد عميد كلية الصحافة في جامعة طاجيكستان بيوند كلمراد زادة باللغة الفارسية واضاف انه يمكن الاستفادة منها كأداة مناسبة لنقل التقدم الذي احرزته ايران الي كافة بلدان العالم ومنها البلدان الناطقة بها.
   
واشار كلمراد زادة الي دور اللغة الفارسية في تعزيز الاواصر بين الشعوب وقال انه في الوقت الذي تنتشر فيه العولمة ينبغي الاستفادة من الثقافة والعلم الذاتي بين الشعوب والاوساط التي تشترك في اللغة علي مختلف الأصعدة وتعزيز العلم والتقنية والثقافة المرتبطة.

واضاف هذا الاستاذ الجامعي المتخصص باللغة الفارسية، ان النموذج البارز لهذا التقدم يلاحظ في الجمهورية الاسلامية الايرانية حيث احرزت نجاحات لافتة علي مختلف الأصعدة العلمية والتكنولوجية ما اذهل الاعداء، ويمكن الاستفادة من اللغة الفارسية كاداة لنقل التقدم الايراني الي كافة البلدان الناطقة بهذه اللغة. واضاف، ان التقدم الهائل الذي تحقق في ايران علي مختلف المجالات ادي الي ابطال بعض المزاعم المغرضة بأن الاسلام يعيق الشعوب عن احراز التنمية والتقدم.

ولفت الي ان ازدياد عدد الطلبة الجامعيين الاجانب في قسم دراسة اللغة الفارسية يؤكد التقدم الذي حققته هذه اللغة علي الصعيد العالمي ما يؤدي الي نقل الثقافة والمعارف الذاتية وكذلك تبادل انجازات البلدان الناطقة بها.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: