۱۰۱مشاهدات
وأضاف المتحدث باسم الرئاسة "المهم هو التفريق بين طالبان والقاعدة"، مؤكدا في الوقت نفسه أن "حركة طالبان منظمة خطرة جدا".
رمز الخبر: ۲۶۰۱۳
تأريخ النشر: 31 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: امتنع الناطق باسم البيت الأبيض الأميركي اعتبار حركة طالبان تنظيما إرهابيا، مشيرا إلى أن "لديهم تكتيكات تقترب من الإرهاب".

وردا على سؤال عن ظروف عملية التبادل التي تمت بين الولايات المتحدة وطالبان وأطلقت بموجبها الحركة سراح الجندي بو بيرغدال، رفض جوش إرنست وصف مقاتلي طالبان بالإرهابيين.

وقال إرنست، إن مقاتلي طالبان "لديهم تكتيكات تقترب من الإرهاب، إنهم يشنون هجمات إرهابية في محاولة لفرض أفكارهم"، مذكرا بأن واشنطن لم تتفاوض مع الحركة مباشرة، وإنما تمت المفاوضات عبر الحكومة القطرية، وانتهت بإطلاق سراح الجندي مقابل خمسة من قيادات الحركة كانوا معتقلين في غوانتانامو.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة "المهم هو التفريق بين طالبان والقاعدة"، مؤكدا في الوقت نفسه أن "حركة طالبان منظمة خطرة جدا".

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: