۱۱۰مشاهدات
وتعتمد الكويت، العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط، بشكل كبير على عائدات النفط الذي تهاوت أسعاره بنسبة نحو 60 بالمائة منذ يونيو/حزيران الماضي.
رمز الخبر: ۲۵۹۶۴
تأريخ النشر: 27 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: توقعت الكويت الاثنين، عجزا في موازنة العام المالي الجديد، يبلغ 24 مليار دولار أميركي رغم الخفض الكبير في الإنفاق، وذلك بسبب تراجع أسعار النفط.

وقال وزير المالية الكويتي أنس الصالح، إنه من المتوقع أن تنخفض عائدات العام 2015-2016 إلى 41.1 مليار دولار، أي بنسبة 43.6 بالمائة من توقعات العام الحالي.

وتنص الموازنة على خفض الإنفاق إلى 65.1 مليار دولار، أي أقل بنسبة 17.8 بالمائة، تحت تقديرات الموازنة الحالية، بحسب الوزير.

وقال الصالح إن موازنة العام المالي الجديد، الذي يبدأ في الأول من أبريل/نيسان، حصلت على موافقة الحكومة الاثنين، إلا أنه يتعين مناقشتها في البرلمان.

وتعتمد الكويت، العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط، بشكل كبير على عائدات النفط الذي تهاوت أسعاره بنسبة نحو 60 بالمائة منذ يونيو/حزيران الماضي.

وتم احتساب عائدات النفط على أساس سعر 45 دولار للبرميل، بانخفاض عن حسابات سعر 75 دولار للبرميل العام الحالي.

وقال الصالح إن الحكومة ليس لديها أية خطط لخفض الرواتب والمخصصات لمشاريع التنمية.

وتعززت الاحتياطيات المالية لصندوق الثروة السيادية الكويتي إلى نحو 550 مليار دولار، بفضل تحقيق فوائض مالية خلال السنوات الخمسة عشرة الماضية، بحسب تقديرات غير رسمية.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: