۱۲۸مشاهدات
أصيب 3 جنود لبنانيين بحالات اختناق بعد رمي العدو الصهيوني قنابل دخانية بمحاذاة نقطة الحدب الحدودية في عيتا الشعب قرب نقطة للجيش اللبناني.
رمز الخبر: ۲۵۷۶۳
تأريخ النشر: 18 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : أوضح مراسلنا أن حالات جنود الجيش اللبناني مستقرة، مشيراً إلى أن جنود العدو رموا القنابل الدخانية اثناء رفعهم العلم الاسرائيلي على نقطة ملاصقة لموقع الجيش اللبناني عند الحدود في عيتا الشعب.

قياد الجيش - مديرية التوجيه أعلنت في بيان أن جنود العدو الإسرائيلي حضروا على متن 4 آليات إلى داخل الأراضي اللبنانية، من ناحية الأراضي الفلسطينية المحتلة مقابل بلدة عيتا الشعب ومركز الحدب التابع للجيش، وأقدموا على رمي قنبلتين مسيلتين للدموع قرب السياج التقني، فتسرب الدخان والغاز بإتجاه المركز المذكور، ما أدى إلى إصابة 3 عسكريين بضيق تنفس.

الناطق الرسمي باسم اليونيفيل اندريا تينانتي اعلن ان "الجيش اللبناني قد أبلغنا بما حصل عند الحدود في بلدة عيتا الشعب، على الفور أرسلت اليونيفيل قواتها الى الارض لتحديد الوقائع والظروف".

وأشار تينانتي الى ان "التحقيق لا يزال مستمرا وان الوضع هادىء الآن".
المصدر : المنار
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: