۸۵مشاهدات
وزير الخارجية الروسي يتحدث عن قناعة لدى مختلف أطياف المعارضة السورية بضرورة المشاركة في مؤتمر موسكو. ونظيره الأميركي يأمل أن تكون الجهود الروسية مفيدة معرباً عن قلق واشنطن من استمرار الكارثة السورية.
رمز الخبر: ۲۵۶۲۳
تأريخ النشر: 15 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن مختلف فئات المعارضة السورية سواء في الداخل أو الخارج أضحت على قناعة بأن من المستحسن المشاركة في مؤتمر موسكو. وشدد لافروف على أن من يرفضون المشاركة سيخسرون مواقعهم في عملية التفاوض برمتها.

من جهته أمل وزير الخارجية الأميركي جون كيري بأن تكون الجهود الروسية مفيدة وأن تثمر جهود الأمم المتحدة لحل الأزمة السورية بقيادة المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا. كيري وفي لقائه دي مستورا في جنيف قال إن الولايات المتحدة قلقة من استمرار الكارثة السورية التي شردت ثلاثة أرباع الشعب السوري. بدوره قال دي ميستورا إن الأزمة بحاجة إلى حل سياسي بعد أربع سنوات على بدئها.

الناطقة باسم الخارجية الاميركية ماري هارف قالت "إن المعارضة السورية تمتلك الحرية في قرار المشاركة في مؤتمر موسكو من عدمها". وأعربت في مؤتمر صحافي في واشنطن عن أملها في انضمام اكبر عدد من الطيف السوري المعارض سواء إلى المحادثات في موسكو أو في القاهرة، معلنة أن الولايات المتحدة تجري مفاوضات مباشرة وخاصة مع قوى المعارضة في هذا المجال. 

المصدر: وانا + وكالات
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: