۱۲۳مشاهدات
انتهت الجلسة الاولی من المفاوضات بین وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف ونظیره الامیرکی جان کیری ظهر الیوم فی فندق ماندارین بمدینة جنیف السویسریة.
رمز الخبر: ۲۵۶۱۲
تأريخ النشر: 14 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : سیستانف الجانبان مفاوضاتهما عند الساعة 14 حسب التوقیت المحلی بعد تناول الغداء.

وسیبحث ظریف وکیری خلال هذه المحادثات التی هی الاولی منذ المفاوضات التی جرت فی فینا فی شهر تشرین الثانی/نوفمبر عام 2014 فی امکانیة دفع المفاوضات بین ایران و5+1.

ووصل الفریق النووی الایرانی المفاوض برئاسة وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف صباح الیوم الاربعاء الی جنیف، بهدف عقد جولة جدیدة من المباحثات مع الوفد الامیرکی فی اطار المفاوضات الجاریة بین طهران ومجموعة 5+1.

وستعقد اجتماعات علی مستوی مساعدی وزیری خارجیة البلدین من 15 لغایة 17 کانون الثانی/ ینایر2015، حیث سیلتقی مساعدا وزیر الخارجیة الایرانی عباس عراقجی ومجید تخت روانجی کلا من ویلیام بیرنز وویندی شیرمن مساعدی وزیر الخارجیة الامیرکی.

وهذه المفاوضات تعد الجولة الاولی من المفاوضات مع مجموعة 1+5 بعد تلک التی جرت فی نوفمبر 2014 فی فیینا و تهدف الی التقرب فی وجهات نظر الجانبین.

وکان ظریف قد أکد الاثنین فی المؤتمر الصحافی المشترک مع نظیره القبرصی، بان لقاءه مع کری، یبحث مدی امکانیة تسریع وتیرة المفاوضات النوویة، مؤکدا ان المفاوضات مع الجانب الامیرکی تقتصر حصرا علی الملف النووی.

فی سیاق متصل قالت المتحدثة باسم الخارجیة الامریکیة: إن واشنطن تتابع وبشکل جاد المفاوضات النوویة مع ایران وآخذة بنظر الإعتبار الموعد الاخیر 30 حزیران/ یونیو.

وصرّحت المتحدثة باسم الخارجیة الامریکیة، ان الوزیر جان کری یأمل بان یشکل لقاوءه بالسید ظریف فی جنیف فرصة لإجراء المفاوضات للتوصل الی المزید من التقدم، وقالت: إن فرق التفاوض من ایران والمجموعة السداسیة سیجتمعون بعد لقاء کبار الدبلوماسیین الایرانیین والامریکیین.

وبخصوص إطالة المفاوضات قالت ساکی: إن بعض مواضیع المفاوضات شاقة ومعقدة ومن الطبیعی ان تسویة القضایا المعقدة بحاجة الی المزید من الوقت. واوضحت انه بعد انقضاء الموعد النهائی 24 نوفمبر 2014، شعر الطرفان بوجود الوقت الکافی وایضا التقدم، لإیصال المفاوضات الی النتائج المرجوة والتوصل الی حل شامل.

واشارت المتحدثة باسم الخارجیة الامریکیة الی وجود تفاصیل فنیة کثیرة فی المفاوضات النوویة، وقالت: إن الطرفین (ایران ومجموعة 5+1) مستعدان لحل القضایا المتبقیة .

وبشأن برنامج لقاءات کری وظریف، فی جنیف اوضحت الدبلوماسیة الامریکیة ان هذا اللقاء یشکل فرصة جیدة لوزیری خارجیة البلدین لإجراء المزید من المحادثات.

واوضحت جین ساکی، ان وزیری الخارجیة الایرانی والامریکی أجریا لقاءات جیدة خلال العام الماضی 2014 وتعرّفا بشکل جید علی أحدهما الآخر وعلی ارتباط دائم فیما بینهما لبحث القضایا المتعلقة بموضوع ایران النووی.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: