۶۷مشاهدات
وشدد وزير الخارجية الروسي على ضرورة تنفيذ الاتفاقات بشأن الأزمة الأوكرانية وبدء العمل على التعديلات الدستورية وفتح حوار شامل بين جميع الأطراف.
رمز الخبر: ۲۵۵۲۰
تأريخ النشر: 13 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يقول إن هجوم باريبس نفذه من تدرب مع الجماعات المسلحة التي وضع الغرب أمامها مهمة الإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد، كاشفاً عن توقف التعاون بين روسيا والغرب في مجال محاربة الإرهاب.

شفقنا - قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن هجوم باريس "نفذه من تدرب مع الجماعات المسلحة التي وضع الغرب أمامها مهمة الإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد".

وكشف لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره اللاتفي في موسكو عن توقف التعاون بين روسيا والغرب في مجال محاربة الإرهاب، مشيرا إلى أن المنظمات الإرهابية لم توقف هذا التعاون بينها.

وأوضح الوزير الروسي أن "هناك تفهم من قبل الجميع بشأن ضرورة التصدي للإرهاب الذي لا يعرف ولا يعترف بأية حدود".

من جهة أخرى، وبشأن الأزمة الاوكرانية، قال  لافروف إن محاولات بعض الدول عزل روسيا "لن تؤتي ثمارها".

وأضاف أن العقوبات تضر ليس فقط بروسيا بل وبالدول التي فرضتها أيضا، وأشار لافروف إلى أن روسيا ستخرج من أزمتها.

وشدد وزير الخارجية الروسي على ضرورة تنفيذ الاتفاقات بشأن الأزمة الأوكرانية وبدء العمل على التعديلات الدستورية وفتح حوار شامل بين جميع الأطراف.

وأعرب المسؤول الروسي عن قلق موسكو حيال خرق وقف إطلاق النار في دونباس وعدم تتفيذ ما تم الاتفاق عليه.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: