۹۶مشاهدات
أكدت مصادر في مديرية الجمارك العامة أنَّ ما أشيع عن إغلاق الحدود مع لبنان، ولاسيما معبر جديدة يابوس في ريف دمشق عار عن الصحة.
رمز الخبر: ۲۵۴۶۱
تأريخ النشر: 12 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : المصادر بيّنت أنَّ معبر جديدة يابوس لم يغلق نهائياً بل مفتوح ومستمر بالعمل، ولكن المسألة تتعلق بالظروف الجوية والعاصفة الثلجية التي سادت المنطقة، وتأثر بها لبنان كما تأثرت بها سورية، حيث باتت الطرقات غير صالحة لمرور السيارات والشاحنات بسبب تراكم الثلوج وتشكل الصقيع على المنطقة كافة، وعلى الرغم من ذلك استمرت أمانة جمارك جديدة يابوس العمل حيث يتواجد فيها طاقم كامل من المراقبين، والمراقبين المساعدين والخفراء والجمركيين ناهيك عن وجود رؤساء الأقسام الجمركية المقيمة في الأمانة.

كما قالت مصادر مديرية الجمارك العامة: "إنَّ إدارة الجمارك تتابع مع أمانة جمارك يابوس وبشكل يومي الظروف والأوضاع ضمن الأمانة، حتى تكون الخدمات المقدمة للسيارات والشاحنات والمسافرين على أكمل وجه، ناهيك عن المتابعة اليومية على مدار 24 ساعة، لأمين جمارك جديدة يابوس لطاقم العمل وظروفهم حتى يتم تلافي أي صعوبات أو معوقات تبرز في وجه العمل، في ضوء استنفار كامل لطاقم الجمارك في الأمانة".

وبينت المصادر أنَّ أمانة جمارك يابوس ساعدت العديد من السيارات التي كانت تزمع الدخول إلى سورية، في العديد من الأمور والاحتياجات والتي يخرج بعضها عن نطاق عمل الجمارك، كتأمين الأكل والشرب لمن لم تسمح له ظروفه بالعودة إلى لبنان، بعد أن وصل إلى الحدود السورية، إلى حين انحسار العاصفة وعودة الطقس العادي الذي يمكن السيارات من مغادرة الأمانة.

وأشارت في هذا السياق إلى أن جمارك يابوس والإدارة العامة للجمارك، تتابع وبشكل يومي مع الجهات الخدمية المختصة أوضاع الطريق المؤدي للأمانة ساعة بساعة، حتى تكون جاهزة أمام السيارات حال تراجع العاصفة الثلجية حتى تتمكن السيارات من سلوكها.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: