۹۸مشاهدات
قال المعارض السوري عبد الرزاق عيد أن ما سماها «الاستخبارات الأسدية» اخترقت المخابرات الفرنسية والأمريكية، في إشارة منه إلى الاستخبارات السورية.
رمز الخبر: ۲۵۴۲۰
تأريخ النشر: 11 January 2015
شبكة تابناك الإخبارية : سترسل عيد، في مقال له في موقع «كلنا شركاء» المعارض، في تأكيد فكرته عن أن مخابرات سورية تبذل الأموال والميزانيات الضخمة لشراء ذمم العملا، وأن الاستخبارات الأوربية والأمريكية لا تستطيع مجاراتها بسبب مجتمعاتها الديمقراطية، على حد قوله.
وأكد عيد أن في فرنسا عدداً كبيراً ممن سماهم «أصدقاء فرنسا السوريين الأسديين» والذين يشكلون خطراً كبيراً برأيه، مضيفاً أنه في إحدى المرات استشعر الخطر من سوري كان مكلفاً بشؤون وفد مؤلف من السوريين المعارضين، كان عيد أحدهم، لإجراء لقاءات مع مسؤولين سياسيين وأمنيين فرنسيين. وأكمل بأن هذا الشخص شكل خطراً على حياته.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار