۶۰مشاهدات
وأضافت ميلاد خلال اتصال هاتفي علي فضائية المحور، قائلة: هناك تكتم عن كيفية سير التحقيقات في الحادث، وأول مرة في فرنسا الارهاب يتوجه لرجال الشرطة.
رمز الخبر: ۲۵۳۹۵
تأريخ النشر: 11 January 2015
شبكة تابناك الاخبارية: روت الكاتبة المصرية الصحفية ميرفت ميلاد مدير مكتب الاخبار بباريس، عن تفاصيل خطيرة عن حادث مجلة "شارلي إيبدو" الساخرة في العاصمة الفرنسية، قائلة: الإرهابيين تركوا السيارة التي ارتكبوا بها الحادث الإرهابي، موضحة: الشرطة خصصت خط ساخن للإبلاغ عن مرتكبي الحادث الإرهابي في فرنسا للقبض علي المشتبه بهم.

وأضافت ميلاد خلال اتصال هاتفي علي فضائية المحور، قائلة: هناك تكتم عن كيفية سير التحقيقات في الحادث، وأول مرة في فرنسا الارهاب يتوجه لرجال الشرطة.

وتابعت: الإرهابيين الداعشيين خططوا للعملية بشكل دقيق جدا و 13 دقيقة وقت تنفيذ العملية الإجرامية واختاروا توقيت هام جدا لأن يوم الأربعاء يصدر العدد الأسبوعي للمجلة واجتماعاتهم كانت كل يوم أربعاء الساعة 11 في الدور الثاني في المبني الذي يوجد به المجلة.

وتابعت: أنه في الساعة 11:30 تمت الهجمة الإجرامية الشرسة علي المجلة علي الرغم من ان الباب متشفر ويجب إدخال أرقام سرية للدخول، مضيفة: هناك خيانة من داخل المجلة.

وأوضحت أن الرسومات الساخرة من الإسلام ومعاداة العالم الإسلامي وخاصة بعد نشر بعد الكاريكاتير الساخر من ابو بكر البغدادي.

النهاية
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: