۲۰۰مشاهدات
وزير الداخليه:
واشار الي الاتفاق الامني الذي وقع بين ايران وعمان عام 2009 وقال انه اضافه الي التعاون الامني فانه ينبغي توسيع التعاون الثنائي في جميع المجالات خاصه التعاون الاقتصادي موكدا ان بامكان ايران ان تلعب دورا هاما في ترانزيت السلع من عمان الي آسيا الوسطي.
رمز الخبر: ۲۵۳۴
تأريخ النشر: 10 January 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اكد وزير الداخليه مصطفي محمد نجار علي ضروره توسيع التعاون الامني بين طهران ومسقط قائلا ان ايران تسعي دوما لاحلال السلام والاستقرار والامن في المنطقه.
   
وقال نجار اليوم الاثنين خلال لقائه السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان في مسقط ان سلطنه عمان تعتبر صديقا عريقا في تطوير العلاقات مع ايران.

وصرح وزير الداخليه ان الرئيس احمدي نجاد يوكد دوما علي توسيع العلاقات مع دول الجوار خاصه الدول المطله علي الخليج الفارسي وبحر عمان معربا عن ارتياحه لان هذه التاكيدات تحقق دائما مكاسب جيده.

وشدد علي ضروره توسيع التعاون الامني بين طهران ومسقط معربا عن اعتقاده بان امن الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان يخدم مصالح جميع دول المنطقه وحتي خارج المنطقه وان ايران تحركت علي الدوام باتجاه اقرار السلام في المنطقه وايجاد التقارب فيها.

وعبر نجار عن تقديره لمبادره السلطان قابوس بين سعيد بشان ترانزيت السلع قائلا ان هذا الاجراء يسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي بين دول المنطقه ولذلك فان ايران عقدت اجتماعا رباعيا للترانزيت شارك فيه وزراء خارجيه عمان وتركمانستان واوزبكستان وايران.

اما السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان فقد قال في اللقاء ان مضيق هرمز ليس يحظي باهميه للمنطقه فحسب بل للعالم اجمع وان التعاون الامني بين ايران وعمان اللذين يقعان علي جانبي هذا المضيق يساعد عي احلال السلام والاستقرار والهدوء في المنطقه.

واشار الي الاتفاق الامني الذي وقع بين ايران وعمان عام 2009 وقال انه اضافه الي التعاون الامني فانه ينبغي توسيع التعاون الثنائي في جميع المجالات خاصه التعاون الاقتصادي موكدا ان بامكان ايران ان تلعب دورا هاما في ترانزيت السلع من عمان الي آسيا الوسطي.

واكد انه ينبغي السعي من اجل توفير ارضيات جديده لتوسيع وتمتين العلاقات الثنائيه مصرحا ان ايران وعمان يقفان كشقيقين الي جانب بعضهما البعض ولا يمكن المساس بالعلاقات بينهما.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: